سمو رئيس مجلس الوزراء في مقدمة الحضور

تمكين الكفاءات: وضع القواعد الاساسية لتولي الاكفاء من الشباب الكويتي للمناصب القيادية

تحت رعاية وحضور سمو الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء افتتح صباح اليوم في فندق ريجنسي أعمال المؤتمر الوطني لتمكين الكفاءات والذي يستمر لمدة يومين.

حضر الافتتاح  رئيس مجلس الامة بالانابة مبارك بنيه الخرينج و نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية ووزير الاوقاف بالانابة الشيخ محمد الخالد الحمد الصباح وعدد من الشيوخ والوزراء والمحافظون واعضاء مجلس الامة وكبار المسؤولين بالدولة.

وبدأ الحفل بالسلام الوطني ثم تلاوة عطرة من آيات الذكر الحكيم، ثم ألقى وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ووزير العدل بالوكالة الشيخ محمد العبدالله المبارك كلمة أكد فيها على أهمية هذا المؤتمر الذي سيساهم في اثراء الجهات المختصة بالافكار الجديدة لدعم الكفاءات الوطنية ووضع القواعد الاساسية لتولي الاكفاء من الشباب الكويتي للمناصب القيادية في الحكومة.

واشار إلى ضرورة قيام القطاع الخاص بدوره الوطني في خلق فرص عمل وظيفية للشباب الكويتي لتنمية العمل البشري واحلاله محل العمالة الوافدة وتمكين الكفاءات الوطنية في القيام بدورها المطلوب.

من جانبه اشاد المنسق العام للمؤتمر النائب يعقوب عبدالمحسن الصانع بالتعاون بين السلطتين التشريعية والتنفيذية الذي لمسناه في الآونة الأخيرة والذي يصب في مصلحة الوطن والمواطن.

واضاف النائب الصانع قائلا ان ما نشهده في هذا المؤتمر من إسهام ومشاركة من الجميع هو تعبير صادق على حرص السلطة التنفيذية وعلى رأسها رئيس مجلس الوزراء على استمرار هذا التعاون البناء وفق منهج مدروس سوف يؤتي بإذن الله نتائجه الناجعة ويحقق ما نصبو إليه ونتمناه كأعضاء في السلطتين على دفع عجلة التنمية يدا بيد.

 

×