وزارة الصحة

الصحة: تطبيق تقنية جديدة للكشف بدقة 100% عن متلازمة القولون العصبي

أعلن استشاري الجهاز الهضمي بمستشفى مبارك الكبير والأستاذ المساعد بجامعة الكويت د.جابر العلي عن تطبيق تقنية جديدة للمرة الأولى في الكويت،لافتاً أن هذه التقنية تعد اختبار للوقوف على تشخيص الحالة ما بين مرض كرونز الخطير والتهاب المعدة الحاد.

وقال العلي في تصريح له "أن هذه التقنية تساعد على تحديد المرض بدقة، مما يكن له العامل الرئيسي في توفير الوقت، والسرعة في التشخيص لإتمام العلاج في أقصى سرعة، موضحاً أن الاختبار يستغرق ساعة وبدقة نتيجة تصل إلى 100%.

كما أكد العلى ان هذا الاختبار موثق عالميا في المنظمات الأوروبية والأمريكية ويجب إجرائه مع كل المرضى الذين يعانون مشاكل في الجهاز الهضمي، لافتاً أن الاختبار هو اختبار"كالبروتكتين" للبراز لتشخيص الأعراض المختلفة بالالتهاب المعوي، ويعد خيار لمساعدة الأطباء على التمييز بين أمراض التهابات الأمعاء مثل مرض كرون والتهاب القولون التقرحي،وأمراض الأمعاء غير الالتهابية ومتلازمة القولون العصبي.

وأشار العلي إلى أن الكالبروتكتين هو عبارة عن المادة التي يتم تحريرها إلى الأمعاء وتزيد عندما يكون هناك أي التهاب،فوجودها يعني أن الشخص لديه مرض التهاب الأمعاء مثل مرض كرونز أو التهاب القولون التقرحي.

كما بين أن هذه الأعراض مشابهة جداً لمتلازمة القولون العصبي،إضافة إلى أن التهاب القولون التقرحي ومرض كرونز يسبب أعراضاً خطيرة قد تحتاج إلى جراحة لذلك من المهم أن يتم التمييز بينها وبين أعراض القولون العصبي،مشيراً إلى أن المرضى الذين يعانون من متلازمة القولون العصبي يتعرضون لإجراء بعض الإجراءات غير الضرورية بالمستشفى قبل أن يتم تشخيص حالتهم،بينما باختبار البراز يتم التحقق من مرض القولون العصبي دون الحاجة إلى هذه الإجراءات.

واختتم العلي موضحاً أن هذه المادة توجد في العديد من المواد البيولوجية البشرية مثل مصل الدم واللعاب والسائل النخاعي والبول، كما تم العثور عليه في البراز،وهو بروتين مستقر للغاية ويمكن تقييم وجوده بالبراز مدة سبعة أيام بدون تغيير لذا فإن البراز هو الطريقة المستخدمة على نطاق واسع للكشف عن أمراض التهاب المعدة.