وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل

الشؤون: إضافة فئات جديدة إلى لائحة الحضانة العائلية

كشف الوكيل المساعد للشؤون القانونية في وزارة الشؤون الدكتور ذكي السليمي ان اللائحة الجديدة للحضانة العائلية نظمت آلية احتضان الابناء لدى الاسر، مشيرا انها تضم 122 مادة تشدد على ضرورة التأكد من قدرة الاسرة للاستمرار في الاحتضان وتفعيل دور الاسرة الرقابي والاشرافي، على ان يتم الاحتضان من قبل الافراد مثل المطلقة والارملة بعد ان كان مقتصراً على الاسرة.

وأشار السليمي في تصريح له إلى تطوير الجانب التشريعي والفني والخدمي، مشيراً الى انها جاءت عبر لجنة تم تشكيلها منذ فبراير الماضي معنية بدراسة حالات الابناء لتقديم الرعاية الاجتماعية بعد بلوغ سن 21 سنة، كما ان من ضمن مهامها مراجعة اللائحة السابقة الصادرة في عام 2003 واجراء التعديلات المناسبة عليها.

واوضح ان من الفئات المشمولة باللائحة فئة "مجهولي الوالدين" ومن في حكمهم مع اضافة فئة جديدة وهم المحرومين من الرعاية الاسرية ومن توفى والداهم او تعثر عليهم تقديم الرعاية المناسبة لهم إما بسبب الوضع الصحي او بسبب اتخاذ اجراءات جزائية مثل ايداعهم بالسجون، مشيرة الى ان فئة من في حكمهم تعني مجهولي الاب من ام كويتية سواء كان مولوداً في الكويت او خارجها بإعتبار ان قانون الحضانة العائلية والدستور الكويتي يتحدث عن توفير الرعاية الاجتماعية للمواطن الكويتي.

واكد انه في حال رفض الحضانة استقبال بعض الاطفال المتواجدين في مستشفيات انه اذا كان الاطفال من ام كويتية والاب مجهول فإن الحضانة تستقبلهم فأما اذا كانت الام غير كويتية وتعذر عليها تقديم الرعاية للطفل لا يعتبر الطفل كويتي الجنسية، وبالتالي فإن الدولة التي تحمل الام جنسيتها هي المتكفلة بتوفير الرعاية لأبنائها الا اذا صدر حكم قضائي يلزم الوزارة بتوفير الرعاية لهم بشكل مؤقت او دائم".

واوضح "ان الوزارة لا تنظر الى الام مرتكبة الجريمة ولكن تهتم في تقديم الرعاية للطفل بإعتباره ضحية لهذه الجريمة وتوفر له الرعاية وليس للام التي سيتم اتخاذ الاجراءات القانونية بحقها المقررة في قانون الجزاء.