جانب من توقيع العقد

مجلس الوزراء يتبرع بـ 233 الف دولار لتوسعة مستشفى كسلا للاطفال في السودان

اعرب وكيل وزارة الصحة السودانية عصام احمد هنا اليوم عن تقدير بلاده للدور الذي تؤديه دولة الكويت باستمرار في دعم الشعب السوداني بمختلف المجالات الانسانية والخيرية.

جاء ذلك خلال كلمة القاها خلال مراسم توقيع عقود تنفيذ مشروع تأهيل وتوسعة مستشفى (كسلا الكويتي للاطفال) في ولاية (كسلا) شرقي السودان بتبرع من مجلس الوزراء الكويتي قيمته 233 الف دولار امريكي.

واشاد احمد بعمق العلاقات الثنائية التي تربط بين البلدين والشعبين والتعاون المثمر بينهما في مختلف المجالات متمنيا ان تشهد في الفترة المقلبة مزيدا من التقدم والتطور لاسيما في مجال الصحة.

من جهته قال سفير دولة الكويت لدى السودان طلال الهاجري في كلمة عقب توقيعه عقود المشروع الذي يشرف عليه صندوق (اعانة المرضى) الكويتي "نحن سعداء اليوم بتوقيع المشروع التأهيلي للمستشفى الذي يتم بدعم وتمويل من الحكومة الكويتية لاعادة تأهيل هذا الصرح الطبي المهم الذي بدأ العمل منذ عام 1988 بدعم خيري كويتي".

واضاف ان "المشروع ظل لسنين طويلة يخدم شريحة كبيرة من الاطفال في شرق السودان وهو انجاز ستعززه من دون شك عمليات التوسعة واعادة التأهيل ليستمر في اداء دوره الانساني".

وذكر ان " المشروع يأتي استكمالا وتماشيا مع مشروعات اخرى قدمتها دولة الكويت تنفيذا لمخرجات المؤتمر الدولي للمانحين لاعمار شرق السودان الذي استضافته الكويتفي عام 2010 كما انه يصب في تجسيد روح الاخوة واوصر المحبة بين البلدين".

واشاد الهاجري بالدور "الكبير" الذي يؤديه صندوق (اعانة المرضى) الكويتي في دعم القطاع الصحي في السودان.

بدوره قال المدير العام لصندوق (اعانة المرضى ) كمال يعقوب في كلمة له ان مستشفى (كسلا) يعد الوحيد في شرق السودان ويعمل على خدمة الاطفال منذ الثمانينات وتقديم خدمات تعليمية لطلاب كليات الطب اضافة الى اقامة دورات تأهيلية للكوادر الطبية المساعدة.

 

×