وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل

القوى العاملة: الاستعانة بالعمالة المدربة والقضاء على "الهامشية" لإعادة تنظيم سوق العمل

أكد مدير الهيئة العامة للقوي العاملة بالإنابة احمد الموسى علي أهمية التعاون والتواصل مع جميع المنظمات والمؤسسات الدولية بهدف تبادل المعلومات والخبرات والوقوف علي أخر المستجدات بشأن سوق العمل الكويتي ومقترحات هذه المؤسسات والمنظمات حوله.

وأشار الموسى خلال اجتماعه مع وفد صندوق النقد الدولي إلي انه قد قام بتقديم شرح مفصل لأعضاء الوفد عن الإجراءات التي قامت بها الهيئة في مجالات إصلاحات سوق العمل وتنظيم عمليتي الاستقدام والاستخدام ومجالات دعم العمالة الوطنية.

وبين الموسي للوفد بان  الهيئة وبالتعاون مع كافة الأجهزة المعنية بالدولة قد قطعت شوطا طويلا في هذا المجال، وموضحا بأنه لازال هناك الكثير والذي تطمع الهيئة في تحقيقه للوصول إلي أهدافها المعلنة وذلك بإعادة تنظيم سوق العمل والحد من الظواهر السلبية من خلال الاستعانة بالعمالة المدربة والماهرة والابتعاد عن العمالة الهامشية والقضاء عليها.

وأجاب الموسي علي جميع الاستفسارات التي طرحها الوفد حول الخطط المستقبلية للهيئة وسبل التعاون المقبل بين صندوق النقد الدولي والهيئة لصالح جميع الإطراف، مشددا علي ضرورة الاستمرار في عقد مثل هذه اللقاءات والاجتماعات بصفه دوريه للمزيد من تبادل الخبرات والمعلومات والتي تصب في صالح تطوير منظومة العمل في الكويت وتطور سوق العمل لما فيه خير جميع الإطراف.