المهندس عبد العزيز الابراهيم

الوزير الابراهيم: لا مشاكل أو عوائق أمام ايصال الكهرباء الى منطقة صباح الأحمد

كشف وزير الأشغال العامة ووزير الكهرباء والماء المهندس عبدالعزيز الابراهيم اليوم عن ثمانية مشاريع طرق جديدة قبل نهاية العام الحالي طرح منها حتى الان مشروعا طريق الوفرة الزور وطريق الوفرة ميناء عبدالله مع مدينة صباح الاحمد.

وقال الابراهيم في تصريح صحافي خلال افتتاحه وصلة طريق بين منطقتي الظهر وجابر العلي ان هذه الوصلة انشئت استجابة لمطالب أهالي المنطقتين لعدم وجود طريق يربط بينهما مبينا ان العمل بهذا المشروع بدأ في شهر ابريل الماضي وتضمن اقامة دوار ومداخل ومخارج عبر طريق الملك فهد.

واشار الوزير ايضا الى الجسر الذي يعرف باسم (الجسر الميت) ويربط ما بين المنطقتين يشهد منذ افتتاحه حركة نشطة متزايدة نظرا لانه يسهل العبور ويخفف من زحمة السير مبينا انه ومع نهاية العام الحالي سيتم افتتاح جسر جديد وهو (جسر اليرموك) بعد وضع العوازل الخاصة للحد من الضجيج.

وعن ايصال التيار الكهربائي الى البيوت الحكومية في مدينة صباح الأحمد افاد الابراهيم بأنه لا توجد اي مشاكل او عوائق في هذا الموضوع مشيرا الى انه سيقوم الاسبوع المقبل بزيارة هذه المنطقة للاطلاع على جميع المعلومات في هذا الجانب.

واكد قيامه بعدة جولات اسبوعية على المشاريع المختلفة سواء في وزارة الكهرباء والماء او وزارة الاشغال للوقوف على اخر المستجدات وللكشف عن الانجازات أمام وسائل الاعلام التي تعكس للمواطنين حقيقة ما يتحقق من تلك المشاريع.

من جهتها قالت مديرة ادارة صيانة الطرق السريعة والجسور رجاء المؤمن ان تكلفة مشروع الوصلة بين منطقتي الظهر وجابر العلي بلغت 350 ألف دينار مشيرة الى ان مدة انجاز المشروع استغرقت اربعة اشهر.

واشادت بالتعاون بين الجهات الحكومية وغير الحكومية مع وزارة الأشغال والتنسيق مع وزارة الداخلية والتي ساهمت بشكل كبير في انجاز المشروع مضيفة ان تعاون أهالي المنطقتين ساهم أيضا في سرعة انجاز المشروع.