الوزير الابراهيم مفتتحا محطة ابوفطيرة

الوزير الابراهيم: ايصال الكهرباء الى منطقة بوفطيرة رسميا والفنيطيس نهاية العام الجاري

أفتتح وزير الأشغال العامة ووزير الكهرباء والماء صباح اليوم محطة التحويل الرئيسية بمنطقة أبو فطير " z " مبشرا أهالي المنطقة بسعي الوزارة إلى إيصال الكهرباء إلى قسائم المنطقة ومنطقة الفنيطيس مع نهاية هذا العام.

وقال الإبراهيم في تصريح صحافي عقب افتتاح محطة أبو فطيرة، إن المحطة تتغذى من مغذيات من أكثر من محطة لتشغيلها، وقيمة عقدها تجاوز 15 مليون و690 ألف دينار، وتتكون من أربع محولات قدرتها 400 كيلوفولت أمبير، بالإضافة إلى أربع محولات 300 أمبير.

وأضاف، تغذي محطة أبو فطيرة  11 محطة رئيسية 132/11، وتختص بمنطقة أبو فطيرة والفنيطيس، لافتا إلى أن المحطات الأخرى المرتبطة بها سيتم تشغيلها تباعا.

وزاد، نتوقع أن يتم إيصال التيار الكهربائي إلى القسائم في أبو فطيرة  مع نهاية الشهر القادم، وأعطيت تعليمات للوكيل المساعد لشبكات التوزيع ليبدأ في إيصال الكهرباء للبيوت القريبة من تلك المحطة، ولدينا محطة أخرى سوف تعمل بعد أسبوع، ومع نهاية شهر أكتوبر أن شاء الله ستكون كل قسائم أبو فطيرة حصلت على التيار الكهربائي.

وزاد، بالنسبة إلى قسائم الفنيطيس نتوقع الانتهاء من إيصال التيار إلى جميع القسائم مع نهاية نوفمبر القادم، لافتا إلى أن المحطات بنيت على تقنية عالية، ويتم تغذيتها من أكثر من مكان سعيا لحمايتها، والدولة حريصة على الحصول على أحدث التقنيات الخاصة بالمحطات.

وقدم الإبراهيم الشكر للمقاول على التزامه بموعد العمل وتشغيل المحطة في وقتها المحدد، شاكرا كذلك المواطنين من أهالي المنطقة لصبرهم حتى الانتهاء من إنشاء المحطة، داعيا الأهالي إلى التقدم للوزارة للحصول على تراخيص التيار الكهربائي خلال الربع الأخير من العام الحالي.

ورحب الإبراهيم ببعض الأهالي الذين صاحبوه خلال الافتتاح، وقال الناس لا تعرف ماذا وراء سور المحطة، لذلك نرحب بهم ليشاهدوا حجم المعدات والمجهود الذي بذل خلال بناء هذه المحطة، والتعقيدات الموجودة بها، لافتا إلى أن الفحص الذي أجري على المحطة استمر لمدة شهرين.

وحول ذروة الصيف قال درجة حرارة الجو في انخفاض، ونحن شبه انتهينا من ذروة الصيف وسوف نعلن أن موسم الذروة قد انتهى الأحد القادم، إضافة إلى أننا بدأنا في الأعمال الخاصة بالصيانة استعدادا لموسم الذروة القادم.

وأشار إلى أن الوزارة قدمت كتابا إلى مجلس الأمة بتعديل قانون رقم 39 لإطلاق يدها لإنشاء محطات أكبر من 500 ميغاواط، وأن شاء الله عند انعقاد مجلس الأمة سوف ينظر في الكتاب.

وردا على سؤال حول ما حصلته الوزارة قال الإبراهيم حصلنا إلى أمس أكثر من 440 مليون دينار كاش، والمقسط حوالي 100مليون، أي أن المحصل يزيد عن 540 مليون دينار تحصيل.

وفيما يخص سرقات المحطات  أوضح أنها انخفضت بشكل كبير، وهناك تنسيق بين الكهرباء ووزارة الداخلية في ذلك الجانب، ووضعنا كاميرات وحراسة على المحطات للحد من تلك السرقات.

بدوره قال الوكيل المساعد لقطاع شبكات التوزيع الكهربائية جاسم اللنقاوي، أن القطاع سيقوم باستقبال الطلبات للمواطنين بالراغبين بإيصال التيار لمنازلهم اعتبارا من الأسبوع المقبل في مركز طوارئ محافظة مبارك الكبير، على أن يتم إيصال التيار بحسب الجدول الزمني المعد مسبقاً، حرصاً من الوزارة على إيصال التيار بالمواعيد المحددة.

وقال اللنقاوي من المتوقع أن يتم إيصال لعموم قاطني منطقة أبو فطيرة بحلول نهاية شهر أكتوبر المقبل، مبينا أن هناك توصيات مباشرة من الوزير عبدالعزيز الابراهيم والوكيل احمد الجسار بضرورة إيصال التيار في المواعيد المحددة للمواطنين وإنهاء كافة المعوقات التي تقف أمام إيصال المواطنين من قاطني أبو فطيرة أو غيرها من المناطق الأخرى، بالإضافة إلى الالتزام بتشغيل محطات التحويل الرئيسية والثانوية في كافة المناطق السكنية في الكويت.

بدورهم، أكد عدد من المواطنين من قاطني المنطقة بالقرب من محطة التحويل الرئيسية التي تم افتتاحها أن الوزارة استجابت للمناشدات والمطالب التي تحدثوا عنها في السابق، مشيرين إلى أن تشغيل مثل هذه المحطات سيساهم بشكل كبير في إنهاء معاناتهم ومن ثم إيصال التيار الكهربائي لمنازلهم في وقت قريب بعد التنسيق واستكمال كافة الإجراءات الرسمية المتبعة قبل إيصال التيار، متأملين أن يتم إيصال التيار خلال الشهرين المقبلين، حتى يتمكنوا من السكن فيها.