الصورة التي تم تداولها في مواقع التواصل الاجتماعي حول طرد الطالبات من المدرسة

التربية: لم يتم طرد اي طالبة من مدرسة الجهراء الأهلية بنات والصورة المتداولة قديمة

أوضح مدير الإدارة العامة للتعليم الخاص في وزارة التربية عبدالله البصري حصول مدرسة الجهراء الأهلية بنات على شريحة (أ) مع بداية العام الدراسي الحالي (2014/2015) وذلك طبقاً للقرار الوزاري المنظم للشرائح الخاصة بالمدارس، الأمر مما زاد رسوم المدرسة، لافتاّ إلى استثناء شرط العدد داخل الفصل بسبب قلة إعداد المدارس العربية الأهلية في منطقة الجهراء مع زيادة الكثافة الطلابية.

ولفت البصري في تصريح لإدارة العلاقات العامة والإعلام التربوي إلى أن صاحب المدرسة أبلغ أولياء الأمور بأنه سيقوم بتطبيق رسوم شروط الشريحة (أ) عن طريق توزيع نشرة مع شهادات الطالبات في نهاية العام الدراسي الماضي (2013/2014)، نافياً طرد إدارة المدرسة الطالبات بحجة عدم دفع رسومهن.

وأكد أن الصور التي تم تداولها في بعض مواقع التواصل الاجتماعي صور قديمة تم استغلالها بخبر غير صحيح، مشيراَ إلى أن اليوم الدراسي المشار إليه سار بشكل سليم وعادي ولم يتم طرد أي طالبة من المدرسة حيث استلم الأهالي الطالبات من داخل المدرسة.

وقال البصري " الإدارة العامة للتعليم الخاص على استعداد تام لتلقي جميع الملاحظات والاقتراحات والشكاوى من أولياء الأمور فيما يتعلق بالتزام المدارس بالرسوم الدراسية المقررة من قبل وزارة التربية".