جانب من الاجتماع

التربية: خطة متكاملة احتفالاً بإطلاق لقب "قائد إنساني" على صاحب السمو

أكدت وكيل وزارة التربية د.مريم الوتيد على أن وزارة التربية أعدت خطة متكاملة وجدولاً حافلة بالأنشطة والفعاليات احتفالاً بإطلاق منظمة الأمم المتحدة لقب قائدا إنساني على صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح وتسمية دولة الكويت مركزاً إنسانياً عالمياً، باعتبارها مناسبة تفخر بها دولة الكويت والدول العربية وتأتي تكريماً للكويت وشعبها ومؤسساتها الخيرية وعطاءاتها الممتدة إلى دول عديدة، مشيرة إلى أن بصمات سمو  أمير البلاد في العمل الإنساني  ومساهماته في تبوؤ الكويت مكانة مرموقة في جميع مجالات العمل الإنساني.

وأضافت د.الوتيد خلال اجتماعها مع الوكيل المساعد للشؤون المالية فهد الغيص والوكيل المساعد للبحوث والمناهج د.سعود الحربي والوكيل المساعد للتنمية التربوية والأنشطة بدر الفريح ومدير إدارة العلاقات العامة والإعلام التربوي ضيدان العجمي لمناقشة الاستعدادات للاحتفال بتسمية صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح قائداً إنسانياً وتسمية الكويت مركزاً إنسانياً عالمياً أن مدارس وزارة التربية ستقوم بالاحتفال بهذه المناسبة من خلال فعاليات وأنشطة مختلفة تقيمها الوزارة من خلال إدارات المناطق التعليمية المختلفة وعبر الأنشطة اليومية في اليوم الدراسي والمسابقات المدرسية، وذلك تقديراً لدور حضرة صاحب السمو في تعزيز القيم الإنسانية ودعمه المتواصل لترسيخ مبادئ السلام والأمن الاجتماعي والإنساني والتعايش السلمي بين الشعوب .

ومن جانبه أشار  الوكيل المساعد للشؤون المالية فهد الغيص إلى أن وزارة التربية تحتفل بهذه المناسبة من خلال قنواتها المختلفة ومدارسها والمعلمين والمتعلمين من أبناءها الطلاب حيث يتم التنسيق بين جهاتها المختلفة للاحتفال بهذه المناسبة العالمية وسيتم التأكيد على دور دولة الكويت باعتبارها مركزاً إنسانياً عالمياً ودور صاحب السمو أمير البلاد في المحافل الدولية وما قام به سمو من إسهامات أثرت سجل الكويت الإنساني والعالمي ومبادرات، إلى جانب إبراز دور المؤسسات الحكومية وجمعيات النفع العام والجهات الأخرى في دعم القضايا الإنسانية.

وبدوره قدم الوكيل المساعد للبحوث التربوية والمناهج د.سعود الحربي عرضاً شاملاً لخطة احتفال وزارة التربية خلال الاجتماع أوضح خلالها أنه سيتم تخصيص حصص دراسية تتناول أهداف وزارة التربية في هذه المناسبة الوطنية، لافتاً إلى توجيه موضوعات التقارير والبحوث لتتناول شخصية حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح ودوره في العمل الإنساني على المستوى الوطني والإقليمي والعالمي ودراسة المبادرات التي قدمها صاحب السمو أمير البلاد، بالإضافة إلى عمل وإعداد دراسات حول الجهات الوطنية التي تقدم الدعم الإنساني .

واستطرد د.سعود خلال الاجتماع قائلاً: سيتم توجيه الأنشطة التعليمية القراءة والنصوص والتعبير للتركيز على أهداف وزارة التربية في الاحتفال بهذه المناسبة العزيزة على قلوب الكويتيين والمقيمين، كما أنه سيتم حث الطلبة على جمع المعلومات من المكتبات العامة ووسائل الإعلام وشبكة الإنترنت.

وتناول الوكيل المساعد للتنمية التربوية والأنشطة بدر الفريح مجال الأنشطة التربوية ودورها في الاحتفال بهذه المناسبة مؤكداً على أن هناك فعاليات عدة مخصصة لهذه المناسبة منها تنظيم زيارات للطلاب للمؤسسات الحكومية وجمعيات النفع العام والجهات المساهمة في دعم القضايا الإنسانية ،و وإعداد مسابقات طلابية للطلاب بالإضافة إلى لقاء الطلبة الفائقين بحضرة صاحب السمو أمير البلاد وذلك من خلال التنسيق مع إدارات عموم المناطق التعليمية، إلى جانب فعاليات أخرى مختلفة.

وأضاف الفريح أنه سيتم التركيز على طابور الصباح والإذاعة المدرسية للاحتفال بهذه المناسبة، إلى جانب نشر الكتيبات التي ستقوم الوزارة بإعدادها وتتناول الجهات الوطنية التي تقدم المبادرات الإنسانية إلى جانب الصور والملصقات التي تحمل صور حضرة صاحب السمو أمير البلاد.

 

×