اجتماع مجلس الوزراء‎

مجلس الوزراء: 3 الاف دينار سعر القسائم الإسكانية في "الوفرة" و 5 الاف لغرب عبدالله المبارك

عقد مجلس الوزراء اجتماعه الأسبوعي بعد ظهر اليوم بقاعة مجلس الوزراء  في قصر السيف برئاسة سمو الشيخ  جابر مبارك الحمد الصباح  رئيس مجلس الوزراء، وبعد الاجتماع صرح وزير الدولة لشئون مجلس الوزراء ووزير العدل بالوكالة الشيخ  محمد عبد الله المبارك الصباح بما يلي.

شرح النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ  صباح خالد الحمد الصباح لمجلس الوزراء في مستهل اجتماعه نتائج مشاركته في اجتماع وزراء خارجية دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، الذي اختتم أعماله في جدة يوم السبت الماضي، والذي أسفر عن الاتفاق على رأب الصدع وإحتواء جميع مظاهر الاحتقان الطارئة وضع أسس ومعايير لتجاوز الخلافات في أقرب وقت ممكن، وإزالة كل الشوائب والعقبات التي تعيق مسيرة مجلس التعاون الخليجي، هذا إلى جانب مناقشة القضايا الإقليمية والعربية والدولية، لا سيما ما تعلق بالوضع في العراق وسوريا وغزة واليمن .

وقد أشاد مجلس الوزراء بالنتائج الطيبة التي أسفر عنها هذا الاجتماع مؤكداً بأنها تعكس صلابة مجلس التعاون الخليجي وروح المسئولية العالية لدى قادته وحرصهم على التمسك به ووعيهم بمخاطر المرحلة الراهنة وتحدياتها الخطيرة، والتي تستوجب تعزيز التلاحم والتماسك، مما أضفى المزيد من الطمأنينة والثقة والإعتزاز في نفوس أبناء دول مجلس التعاون الخليجي، منوهاً بالدور الإيجابي المعهود لحضرة صاحب السمو الأمير في السعي الدائم نحو كل ما من شأنه دعم وترسيخ أواصر الأخوة الخليجية، وتحقيق المزيد من التلاحم والتكامل بين دول المجلس، من أجل تعزيز أمنها واستقرارها والوقوف في وجه كافة التحديات والمخاطر التي تحيط بالمنطقة في هذه المرحلة الدقيقة وتطوراتها على مختلف الأصعدة .

ثم شرح معالي النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ  صباح خالد الحمد الصباح للمجلس، فحوى اللقاءات التي عقدها مع عدد من المسئولين من بينهم رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر  بيتر ماورر، بمقر اللجنة بجنيف، ومع وزير الدولة للشئون الخارجية السويسري  إيف روسييه  بالعاصمة برن، والذي تم من خلاله بحث إمكانية عقد مؤتمر دولي لبحث أوضاع الفلسطينيين تحت الاحتلال، وفق اتفاقية جنيف الرابعة المعنية بأوضاع المدنيين تحت الاحتلال وكيفية إلزام إسرائيل كقوة احتلال ببنود هذه الاتفاقية الدولية، والتباحث حول دفع الخارجية السويسرية لتفعيل دورها كقوة مؤتمنة على اتفاقيات جنيف الرابعة، والتي من دورها الدعوة لعقد مؤتمر دولي حول أوضاع الفلسطينيين في ضوء الانتهاكات الإسرائيلية المتواصلة للقانون الدولي والقانون الإنساني وعدم احترامها لأدنى المعايير الدولية لحقوق الإنسان، ودور اللجنة الدولية للصليب الأحمر، باعتباره عنصراً رئيسياً في تطبيق مفاهيم القانون الإنساني الدولي على سكان قطاع غزة وبقية المناطق الفلسطينية .

ومن جانب آخر، فقد أحاط نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية المجلس بفحوى لقائه بكل من المفوض السامي للامم المتحدة لشئون اللاجئين انتونيو غوتيريس ومدير مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشئون الانسانية في جنيف رشيد كاليكوف، وذلك ضمن إطار تنسيق الجهود والاستعدادات القائمة لتكريم منظمة الأمم المتحدة لحضرة صاحب السمو الأمير واطلاق لقب قائد إنساني على سموه وتسمية دولة الكويت مركزاً إنسانياً عالمياً تقديراً لدورسموه والكويت ومساهماتهما في مجال العمل الإنساني .

وتتويجاً للجهود المبذولة للمحافظة على البيئة في دولة الكويت، فقد أطلع وزير النفط الدكتور  علي صالح العمير المجلس على مؤشر الأداء البيئي العالمي للعام الحالي 2014، والذي تصدره جامعة ييل والمركز الدولي لشبكة معلومات الأرض في جامعة كولومبيا الأمريكية، موضحاً بأن تصنيف دولة الكويت قد شهد تحسناً ملحوظاً بانتقالها من المرتبة 126 إلى المرتبة 42 عالمياً من بين 178 دولة، كما تبوأت دولة الكويت المركز الثالث عربياً، وقد نوه المجلس بالجهود التي تقوم بها الهيئة العامة لشئون البيئة بالتعاون مع الجهات المعنية للارتقاء بالوضع البيئي في البلاد .

وبمناسبة بدء العام الدراسي الجديد 20142015، فقد شرح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير التجارة والصناعة ووزير التربية ووزير التعليم العالي بالوكالة الدكتور عبد المحسن مدعج المدعج للمجلس تفاصيل الاستعدادات التي قامت بها وزارة التربية لاستقبال العام الدراسي الجديد في مختلف المراحل الدراسية في جميع المحافظات، كما أحاط المجلس بالترتيبات التي تم اتخاذها من قبل اللجان المختصة من أجل إعادة تأهيل وصيانة وتهيئة المدارس ومرافقها وكوادر التعليم والكتب الدراسية، تمهيداً لبدء المسيرة التربوية في المدارس، انطلاقاً من اليوم الأول، وقد عبّر المجلس عن تمنياته لجميع الطلاب والطالبات بالنجاح والتوفيق وتحقيق الآمال المعلقة عليهم في النهوض ببلدهم ورفعة شأنه، منوهاً بالجهود التي تقوم بها وزارة التربية لتوفير الأجواء المناسبة للتحصيل العلمي وخلق جيل قادر على مواجهة مختلف التحديات .

ثم اطلع مجلس الوزراء على توصيات لجنة الشئون الاقتصادية باجتماعه رقم (10 - 22014)، حيث قرر المجلس الموافقة على اعتماد تحديد مبلغ 3000 دينار كويتي كسعر رمزي للقسائم الإسكانية في مشروع توسعة الوفرة مساحة 600م2، ومبلغ 5000 دينار كويتي كسعر رمزي للقسائم الإسكانية في مشروع غرب عبد الله المبارك مساحة 400م2 .

كما اعتمد مجلس الوزراء مشروعات مراسيم بتعيين عدد من القياديين في بعض الجهات الحكومية على النحو التالي :

1  هاشم مصطفى السيد مساعد الرفاعي  أمين عام المجلس الأعلى للتخطيط والتنمية بدرجة وكيل وزارة .

2  سعد محمد مشعان العتيبي  وكيل وزارة مساعد في وزارة الدولة لشئون الشباب .

3  محمد سالم غانم الحريص  أمين عام مساعد في المجلس البلدي بدرجة وكيل وزارة مساعد .

4  تركي نايف عايش العازمي بدرجة  وكيل وزارة مساعد في وزارة الإعلام .

كما اعتمد المجلس مشروع مرسوم بتعيين أحمد مروي الهدية عضواً في المجلس الأعلى للتخصيص، عن العضو المستقيل للمدة المتبقية من عضوية باقي الاعضاء .

هذا، وقد اعتمد مجلس الوزراء كذلك مشروع مرسوم بتعيين كل من: يوسف إبراهيم المزروعي، عصام بندر هلال المطيري - وكيلين مساعدين في ديوان المحاسبة .

وقد وافق مجلس الوزراء على تعيين أعضاء مجلس إدارة وكالة الأنباء الكويتية ( كونا ) من ذوي الخبرة والكفاءة والاختصاص لمدة ثلاث سنوات، وهم :

1  عدنان خليفة الراشد .

2  محمد عبد المحسن العواش .

3  صالح سالم اللوغاني .

4  خلود رضا الفيلي .

كما بحث المجلس الشئون السياسية في ضوء التقارير المتعلقة بمجمل التطورات الراهنة في الساحة السياسية على الصعيدين العربي والدولي .