وزارة الصحة

الصحة: اصدار بورشورات توعوية للتوعية عن فيروس "الإيبولا"

أعلنت مدير إدارة تعزيز الصحة د.عبير البحوه، بدء الإدارة اصدار بورشورات توعوية باللغتين العربية والإنجليزية، للتوعية عن فيروس الإيبولا، تحت عنوان "الإيبولا خطر عالمي جديد"، مبينه أنها تتضمن معلومات توعوية عن المرض تمهيدا لتوزيعها في نشاطات الإدارة التوعوية التي سيتم تنيمها خلال الفترة القادمة.

وأوضحت في تصريح صحافي أن البورشورات تضمنت مجموعه من التفاصيل عن الفيروس، وبشكل مبسط وتساؤلات بسيطة يسهل لجميع شرائح المجتمع فهمها والعمل بها، مبينه انها شملت تعريف مرض الإيبولا منذ بداية ظهوره عام 1976 ولماذا سمي بهذا الإسم، ولماذا يعتبر مرضا خطير علي الإنسان، والأماكن التي ظهر فيها الفيروس، وعدد الحالات التي تم أكتشاف اصابتها بالفيروس علي مستوي العالم منذ ظهوره مؤخرا، والتي بلغت حتي 13 أغسطس الجاري 2127 حالة أصيب بالمرض.

واكدت البحوه أن تعزيز الصحة هي حجر الأساس في بناء الرعاية لصحية الأولية، وهي وظيفة جوهرية من وظائف الصحة العمومية، وأن الإعتراف بقيمته بدأت بأطراد لأنه أحد وسائل تقليص عبء المراضة والتخفيف من وطأة الآثار الإجتماعية والإقتصادية الناجمة عن المرض، مشيرة إلي أنه مفهوم شامل للصحة يرمي إلى تمكين الأفراد من زيادة قدراتهم في التحكم في صحتهم والمحافظة عليها، ومع الدعم الإجتماعي والاقتصادي والبيئي يقوم الفرد بترجمة المعرفة الى سلوك صحي ايجابي لتنمية المجتمع، ويشمل ذلك الأنماط الصحية والممارسات العديدة في الحياة اليومية والتي من شأنها أن ترتفع بجودة الحياة وتحقق الصحة بمفهومها الشامل.

 

×