جانب من اجتماع ترشيد

لجنة ترشيد: توفير 527 مليون دينار من قيمة الإستهلاك السنوي للقطاع الحكومي

ترأس وكيل وزارة الكهرباء والماء المهندس أحمد الجسار الاجتماع الثامن للعام 2014 الجاري للجنة التنفيذية لترشيد استهلاك الطاقة الكهربائية والمياه في مؤسسات الدولة والذي عقد صباح اليوم "الأثنين" بحضور عدد من قياديي الوزارة والأعضاء ممثلي الوزارات والمؤسسات الحكومية.

واستهل الوكيل الاجتماع بالإشادة بجهود كافة أعضاء اللجنة والإجراءات التي يتم تطبيقها في مؤسساتهم، مؤكدا أن هذه الاجتماعـات الدوريـة بهـدف تطبيـق سياسة ترشيد الاستهلاك وتحقيق الوفر بكافة المؤسسات الحكومية، وقد شدد الجسار على ضرورة الاستمرار في تكثيف الجهود للتخفيف من الأحمال خلال فترات الذروة وخاصة مع حلول العام الدراسي الجديد، وتم بعد ذلك مناقشة بنود جدول الأعمال واستعراض أعمال اللجنة الفنية والإنجازات الترشيدية للجهات المشاركة، بالإضافة الى تقارير ضباط الاتصال.

بدوره قام رئيس اللجنة الفنية المهندس علي العيدي بتقديم عرض مرئي وضح من خلاله خطة عمل اللجنة التنفيذية حيث بدأ بمعلومات عن معدلات استهلاك القطاع الحكومي للمياه والكهرباء، ثم قام باستعراض ما تم إنجازه على مستوى الترشيد في القطاع الحكومي كمعدل سنوي، والهدف الذي يمكن الوصول إليه في الوفر من الطاقة والمياه أي ما يعادل الاستهلاك بمعـدل 25% (أي مـا يعادل MW/H 623) و(MIG/DAY 21) مما ينتج عنه وفر مالي يعادل 527 مليون دينار بالسنة.

وقدم خطة عمل اللجنة التنفيذية للوصول للهدف الموضوع حيث تنقسم الخطة الي جزئين – الأول لثلاث مراحل تشمل عدة مشاريع منها مشروع حصر الجهات ومشروع مواصفات ال CFL و LED وتشكيل فرق ولجان الترشيد بالجهات، ثم ختم العرض بتقديم متطلبات نجاح الخطة والتى تعتمد بشكل أساسي على دعم واعتماد مجلس الوزراء وتطبيق مبدأ الثواب والعقاب.

من جانبها قدمت مدير إدارة المراقبة الفنية المهندسة اقبال الطيار عرض مرئي أشادت به بتعاون بنك الكويت المركزي من خلال قيامهم بتبديل عدد 600 لمبة LED مع تطبيقات حفظ الطاقة بهدف توفير الأحمال، مشيرة الى ارتفاع معدل توفير الطاقة بالنسبة للجامعات الخاصة والحكومية والمجمعات التجارية والقطاع النفطي في شهر يوليو.

ومن جهته أشار ضابط الإتصال المهندس أحمد المضف لتعاون كل من وزارتي التربية والأوقاف فيما يتعلق بموضوع الترشيد، من خلال التنسيق الكامل حسب الخطة الموضوعة.

 

×