القطان خلال الجولة

المواصلات: استخراج "الليسن البحري" من مقر النقل الجديد بمؤسسة الموانئ الكويتية

قام وكيل وزارة المواصلات المهندس حميد القطان صباح امس بجولة تفقدية في ادارات قطاع النقل عقب انتقالها من مبني قطاع النقل الحالي الى مبنى مؤسسة الموانئ الكويتية بشارع جمال عبدالناصر بمنطقة الشويخ ،حيث تابع سير العمل وابدى بعض الملاحظات واعطى توجيها للمسئولين والموظفين بضرورة تيسير المعاملات وإنهائها في اسرع وقت.

وقال القطان في تصريح صحافي عقب الجولة التي رافقه خلالها الوكيل المساعد لقطاع النقل منصور البدر والوكيل المساعد لقطاع الاتصالات والخدمات المساندة ناصر الكندري ومدير ادارة العلاقات العامة د.احمد الحسيني انه سيتم اخلاء المبنى القديم نهائيا ونقل كلا من ادارة النقل البحري وإدارة النقل البري الى الموقع الحالي، مشيرا الى ان جميع المراجعين الراغبين في اصدار الليسن البحري"نوخذة ب" عليهم التوجه حاليا الى ادارة النقل البحري بمقرها الجديد في مؤسسة الموانئ الكويتية، مؤكدا على ان العمل على استخراج الليسن البحري لم يتوقف بسبب الانتقال الى المقر الجديد وان الوزارة حرصت على متابعة العمل دون توقف لتسيير امور المراجعين وحتى لا يتعرض احد للمخالفات سبب تأخر اصدار رخصته البحرية.

بين القطان ان اصدار وتجديد دفاتر القوارب الصغيرة والجت اسكي سوف تكون عقب اسبوعين لحين نقل جميع الملفات وإعادة ترتيبها وتسلسلها في المكان الحالي، مؤكدا ان الموقع الجديد لقطاع النقل وفر الكثير من المميزات وأهمها توفر مواقف السيارات سواء للموظفين او للمراجعين بعكس المبنى القديم بالإضافة الى السعة المكانية وابتعاده عن مصادر التلوث وشركات المطاحن مما وفر الراحة النفسية للموظفين لأداء وانجاز عملهم على اكمل وجه.

 

×