السيطرة على حريق اعلاف

الإطفاء: اصابة اطفائي خلال السيطرة على حريق اعلاف على طريق السالمي

اصيب رجل اطفاء في عينه نقل على أثرها للعلاج في المستشفى وهو وكيل عريف سعد العنزي أثناء التعامل مع حريقا نشب في أعلاف على طريق السالمي.

وكان بلاغا ورد الى غرفة عمليات الإدارة العامة للإطفاء صباح اليوم يفيد بنشوب حريق في أعلاف على طريق السالمي هرعت على أثره مراكز اطفاء الجهراء الحرفي والعارضية والإسناد بقيادة كل من الرائد بدر الكندري والنقيب مشعل المطيري والنقيب رائد محمد.

وعند وصول فرق الإطفاء قامت بمحاصرة ألسنة اللهب وتطويقها للحد من انتشار النيران التي قدرت مساحة المنطقة المحترقة ب 500 متر مربع.

وسيطر رجال الإطفاء على الحادث بوقت قياسي عن طريق المكافحة واستخدام جرافات من مركز الإسناد والطوارئ وبلدية الكويت، حضر لموقع الحادث رئيس مركز اطفاء العارضية المقدم مصعب الأنصاري ورئيس مركز اطفاء الجهراء الحرفي بالإنابة الرائد جراح الحملي، كما حضرت دوريات الأمن وعناصر الطوارئ الطبية.

وفي حادث منفصل " تسبب وجود ضابط إطفاء بالصدفة من إنقاذ ارواح سكان عمارة بالسالمية"، حيث ان الملازم اول المهندس محمد العطار من قطاع الوقاية كان يقف عند اشارة شارع قطر، وشاهد نشوب حريق بالجزء الخلفي لعمارة لم يشعر به سكانها.

وتبين فيما بعد انها مخالفة للشروط الوقائية وعلى الفور توجه الى الحريق وعمل اخلاء للعمارة قبل وصول الاطفاء، وكانت العمارة مأهولة بالسكان وبعض السكان نأئمين ولا يعلمون بالحريق وبعض الغرف مقفولة.

وتم كسرها واخلاء جميع سكان العمارة ومن ثم ابلغ الملازم اول محمد العطار غرفة العمليات وقام بابعاد السيارات المعيقة لطريق سيارات رجال الاطفاء وحضر فور تلقي البلاغ خلال دقيقتين مركز اطفاء السالمية الجنوبي.

وتمت مكافحة الحريق خلال عشرون دقيقة واخماده بشكل كامل بدون وقوع اصابات، وكان الحادث بقيادة رئيس النوبة النقيب سعود كمال وكل من الملازم اول احمد معييف وابو الحسن فايز وعدد من رجال الاطفاء.

 

×