خلال استقباله جموع المهنئين

الوزير محمد الخالد: ​الكويت منحتنا الكثير ولن نبخل عليها بشيء

استقبل نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية ووزير الأوقاف والشئون الإسلامية بالإنابة الشيخ محمد الخالد الحمد الصباح، في ديوان الوزارة بمقر وزارة الداخلية، صباح اليوم الأحد، جمعاً من المهنئين من المحافظين والمختارين وقيادات وزارة الداخلية، وقيادات وزارة الأوقاف والشئون الإسلامية، والمواطنين، وذلك بحضور وكيل وزارة الداخلية بالإنابة اللواء محمود الدوسري، ووكلاء وزارة الداخلية المساعدون، وعدد من كبار القيادات الأمنية الذين قَدِمُوا للسلام على معاليه وتهنئته بمناسبة عيد الفطر السعيد.

ورحب الوزير الخالد بضيوفه معرباً عن شكره لهم مؤكداً أن المؤسسة الأمنية الشامخة ستظل دائماً على العهد باقية مجددة الولاء لحضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى، وسمو ولي العهد الأمين، وسمو رئيس مجلس الوزراء، وشدد على أن الكويت منحتنا الكثير ولن نبخل عليها بشيء.

وتوجه لقيادات وزارة الداخلية وضباطها وأفرادها بالشكر والتحية على عطائهم المستمر وخدماتهم المخلصة لأمن الوطن وأمان المواطنين وعلى ما بذلوه من جهد واضح خلال شهر رمضان المبارك وعيد الفطر السعيد، وأنهم برهنوا دائماً على عطائهم اللامحدود وإخلاصهم وصدق انتمائهم.

وأكد وكيل وزارة الداخلية بالإنابة اللواء محمود الدوسري، أن توجيهات نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية ووزير الأوقاف والشئون الإسلامية بالإنابة الشيخ محمد الخالد، ستظل دائماً المنار الذي يقود خطانا ويوجه المسيرة الأمنية لدعم ركائز الأمن والأمان في ربوع الكويت الغالية، معاهداً معاليه على العمل وإخوانه الوكلاء المساعدين والقيادات الأمنية بكافة مستوياتها على أن تكون وزارة الداخلية وقوة الشرطة على قدر ثقة المواطنين والمقيمين.

 

×