وزارة الصحة

الصحة: الكويت بعيدة عن مجال الإصابة بفيروس "الايبولا"

كشفت وزارة الصحة أن عدد الإصابات بمرض الايبولا المنتشر في غنينا وسيراليون ومالي وليبيريا ونيجيريا، بلغ حتى يوم 27 من يوليو الماضي 1323 إصابة، توفي منهم 739 حالة، مؤكدة أن الكويت في مأمن منه، خاصة أنه منتشر في دول غرب ووسط أفريقيا.

وأشارت الوزارة في بيان لها أن معدل الوفيات التي تسببها هذه الفاشية يصل إلي 90% من المصابين تقريبا، وان هذه الفاشية تندلع عادة في القرى النائية والواقعة وسط وغرب أفريقيا بالقرب من الغابات الاستوائية الممطرة، حيث ينتقل الفيروس الى الإنسان من الحيوانات البرية، كما ينتقل من إنسان لأخر من خلال الاتصال المباشر،  كما لفتت الى أن هذا المرض يعد أحد أنواع مرض الحمى النزفية الفيروسية، وان إصابة الإنسان به تسبب حدوث فاشية الحمى النزفية الفيروسية.

كما أوضحت الصحة أنه يعتقد أن خفافيش الفاكهة، هي العائل الطبيعي لفيروس الايبولا، وان أكثر الناس عرضة للإصابة بالفيروس هم الفريق الصحي العامل علي علاج الحالات المصابة، بالإضافة إلي أي أنسان له أتصال مباشر مع الحالات المصابة، وان فترة حضانة المرض تتراوح بين يومين إلي 21 يوما.

وعن أعراض الإصابة بالفيروس أكدت أنها تشمل الشعور بحمي مفاجئة مع حالة ضعف شديدة وألم بالعضلات والصداع والغثيان، وإلتهاب الحلق، ثم التقيؤ والإسهال واختلال وظائف الكلي والكبد والإصابة في بعض الأحيان بحالات نزيف داخلي أو خارجي، مشيرة الي أن فترة العدوى بالفيروس تظل ممكنة طالما أن دماء وإفرازات المرضي تحتوي علي الفيروس، وقد تصل إلي 61 يوما بعد ظهور المرض. كما لفتت الى أنه لا يوجد أي لقاحات للوقاية من الفيروس، وتتركز الإجراءات الوقائية علي الإجراءات العامة للوقاية من الأمراض الفيروسية للحمي النزفية، وهي تجنب الأتصال المباشر مع الحالات، وان يقوم الفريق الصحي المعالج بأتخاذ ولبس جميع الملابس والأدوات الوقائية عند التعامل مع الحالات.

وأكدت إلي أن أنتشار الايبولا بدأ في مارس الماضي في غنيا، ومن ثم أعلنت غنينا في أبريل حدوث 158 حالة مؤكدة، توفي منهم 101 حالة، بنسبة 60%، واعلنت ايضا ان المرض انتقل وانتشر في بعض الدول المجاورة مثل سيراليون وليبيريا ومالي، ونوهت أنه منذ ذلك الوقت تقوم منظمة الصحة العالمية بالعمل مع العديد من المنظمات الحكومية وغير الحكومية للكشف عن مصدر العدوي ومسبباته للوقوف علي أفضل السبل للوقاية من المرض، مبينه أنه خلال الفترة من 24 حتي 27 يوليو الماضي ، تم الإعلان عن اكتشاف 122 حالة جديدة مصابة بالأيبولا في غنيا ونيجيريا وليبيريا وسيراليون، وتوفي نهم 57 حالة.

 

×