الطوارئ الطبية

الطوارئ الطبية: استقبلنا 225 حالة في العيادات المجهزة بالمساجد منذ بدء العشر الأواخر

أعلن مدير إدارة الطوارئ الطبية د.فيصل الغانم ممثلاً عن وزارة الصحة ان الإدارة قامت بالاستعداد للعشر الأواخر لشهر رمضان المبارك.

وأكد الغانم في تصريح له أن الإدارة تقوم كل سنة بهذه الاستعدادات والتي تشمل "تجهيز عيادات للرجال وكذلك عيادات للنساء في مسجد الدولة الكبير، ومسجد جابر العلي في منطقة الشهداء ومسجد بلال بن رباح في منطقة الصديق، ويشرف عليها طاقم طبي متكامل من أطباء وهيئة تمريضية وفنيين طوارئ طبية".

وقال"هذا العام يشهد إدخال العنصر النسائي في الاستعداد كفنيات طوارئ بعدد 3 فنيات طوارئ طبية وذلك لخدمة المصلين من النساء بالإضافة إلى الطاقم الطبي النسائي، كما تم تجهيز جميع العيادات تجهيزا جيدا من قبل قسم التجهيز بالادارة، حيث تم إعداد 9 سيارات إسعاف للمشاركة، كما تم الاعداد لرفع قوة الإسعافات عند الحاجة والتي تكون حسب الوضع الميداني، لافتاً أن كل هذه الإمكانيات والإجراءات تمت بتوصية من وزير الصحة دزعلي العبيدي ووكيل الوزارة د.خالد السهلاوي.

وأوضح الغانم أن عدد الحالات التي استقبلتها الطوارئ من بداية العشر الأواخر حتى ليلة 23 من رمضان وقد بلغ عدد 225 حالة، لافتاً أنه لم يتم نقل أي حاله إلى المستشفى وجميعهم تم علاجهم بالعيادات، ناصحا المصلين بضرورة إتباع الإجراءات الوقائية.

وأوصى مرضى السكر والضغط والإمراض الأخرى بوضع الكارت الصحي معهم  للاستدلال بنوعية مرضهم للجنة الطبية وكذلك اخذ الأدوية حسب إرشادات الطبيب المعالج لهم والتعاون مع اللجان المنظمة داخل المساجد وعدم الصلاة بأماكن الطوارئ داخل المسجد لتسهيل نقل أي حاله للعيادات لا سمح الله.