الطوارئ الطبية

الطورائ الطبية: لا زيادة في معدل تلقي البلاغات خلال الايام الاولى لشهر رمضان

أكد مدير ادارة الطوارئ الطبية د.فيصل الغانم على عدم حدوث أي زيادة في معدل تلقى بلاغات الطوارئ الطبية خلال الأيام الأولى من شهر رمضان الكريم، منوهاً أن البلاغات تجاوزت 300 بلاغ تتنوع ما بين طارئ وغير طارئ، فضلاً عن تلقي عدد من البلاغات التي لم تستدعي نقل المرضى أو المصابين الى المستشفيات.

وقال الغانم في تصريح له" فترة الدوام في شهر رمضان تكون قصيرة ووقت الذروة للعمل تكون في الفترة من التاسعة والنصف صباحاّ الى الساعة الثانية تقريباً،حيث تكون المراجعات أقل، بينما الزيادة تكون في الحالات الطارئة لمرضى الأمراض المزمنة من سكر وضغط.

وأشار الى توفير سيارة اسعاف على سبيل الاحتياط لتغطية مقبرة الصليبخات فترة ما بعد العصر، لخدمة الصائمين ممن لديهم حالات وفيات أومن المعزين، تخوفاً من الاصابة بضربة الشمس.

وكشف الغانم عن الاستعداد لأيام العشر الأواخر من شهر رمضان وتغطية المسجد الكبير ومسجد جابر العلي وقال" نستعد بعدد من العيادات لتغطيتهم خلال العشر الأواخر من شهر رمضان وصلاة القيام، حيث نستعد بنشر ثلاث عيادات بالمسجد الكبير مع فريق أطباء وتمريض.