وزارة التربية

التربية: إعتماد 6968 درجة ترقية بالاختيار وترقيات الأقدمية أول يوليو


كشفت وكيل وزارة التربية مريم الوتيد من خلال بيان صحفي للعلاقات العامة عن اعتماد درجات الترقية بالاختيار لجميع العاملين في وزارة التربية للعام الدراسي 2013- 2014 وعددها 6949 درجة بالاختيار، إلى جانب الدرجات الخاصة بالوظائف المعاونة والفنية بمجموع  6968 درجة موزعة حسب البرامج الثمانية لميزانية وزارة التربية وذلك باتباع برنامج النظم المتكاملة في إدخال بيانات تقويم الكفاءة، موضحة أن درجات الترقية بالأقدمية ستعلن في موعدها في الأول من يوليو القادم.

وهنأت الوتيد في بيان صحافي لوزارة التربية، جميع المستحقين للترقيات مشيدة بجهود القائمين على تحقيق هذا الإنجاز المشهود على مستوى الدولة وخصت بالذكر ديوان الخدمة المدنية لتعاونهم مع الوزارة وتذليل جميع العقبات التي صاحبت التنفيذ في بداياته عن طريق تبادل زيارات المختصين وعلى رأسهم الوكيل المساعد لشؤون نظم المعلومات في ديوان الخدمة المدنية المهندس أحمد العبدالجليل لوزارة التربية، وجهود لجنة شؤون الموظفين والعاملين في القطاع الإداري في الوزارة، معلنة أن الترقيات لهذا العام تمت الكترونيا ودون أي تدخل بشري وذلك بالتنسيق بين إدارة نظم المعلومات في ديوان الخدمة المدنية وإدارة الموارد البشرية في وزارة التربية.

وفي هذا السياق أوضحت الوتيد أن مشروع إعداد الميزانية السنوية للوزارة بهدف تحديد الاحتياجات شمل ديوان الوزارة ورياض الأطفال والمرحلة الابتدائية والمرحلة المتوسطة والمرحلة الثانوية والمعاهد المختلفة إلى جانب التعليم العام والقطاعات الأخرى المتمثلة في الأمانة العامة للمجلس الأعلى للتعليم واليونسكو والتعليم الخاص، لافتة إلى أن مخاطبة الجهات المختصة في وزارة المالية وديوان الخدمة المدنية بخصوص الدرجات كانت تسفر سابقا عن 3000- 4000 درجة بدءا بالدرجة الثامنة ووصولا إلى الدرجة أ. وركزت على أن الجهود الحثيثة التي تم بذلها منذ شهر سبتمبر 2013 أسفرت عن الإعلان عن ترقية 100003 مائة ألف وثلاثة موظفين في الوزارة من خلال حوالي 7000 درجة بالاختيار والترقية بالأقدمية.

من جهته أوضح الوكيل المساعد للشؤون الإدارية والتطوير الإداري م.يوسف المزروعي أن أعداد العاملين الذين تمت ترقيتهم بالاختيار لهذا العام ارتفع كثيرا بعد صدور قرار الخدمة المدنية رقم 18/2011 الذي يسمح بموجبه للعاملين الحاصلين على إنذار أو خصم في الراتب بحد أقصى سبعة أيام بالترشح للاختيار وذلك بالتنسيق مع القطاع القانوني في الوزارة برئاسة الوكيل المساعد للشؤون القانونية د. بدر المطيري.

وأضاف أن لجنة شؤون  الموظفين برئاسة وكيل وزارة التربية مريم الوتيد وعضوية جميع الوكلاء المساعدين في الوزارة ووجود مدير إدارة الموارد البشرية أمينا للسر اعتمدت في اجتماعها أسماء المستحقين للترقية بالاختيار وفق الضوابط الجديدة المعتمدة، لافتا إلى أن من لم يتم ترشيحهم هم من العاملين الذين تم تعيينهم حديثا أو لم يكملوا 100 يوم عمل أو المنتدبين أو من لم يتم اعتماد إجازاتهم المرضية.

وبدوره قال مدير إدارة الموارد البشرية سعود الجويسر أن إدارة الموارد البشرية أنشأت قاعدة صلبة للترقية بالاختيار بحيث لا يتم ظلم أي مستحق ولا تحدث تجاوزات للمستحقين لهذه الترقية في المستقبل وذلك باتباع برنامج النظم المتكاملة. وأضاف الجويسر أن الوزارة بدأت بمخاطبة المناطق التعليمية لإدخال بيانات العاملين وتقويم الكفاءة منذ شهر مايو استعدادا لترقيات العام الدراسي القادم 2014 - 2015  مضيفا إلى أن نشرات تذكيرية بهذا الشأن ستصل المدارس ابتداء من شهر سبتمبر 2014 حتى يتم استيفاء جميع البيانات وإعلان الترقيات في وقت أقصاه شهر مارس من العام القادم  2015.

وذكر الجويسر أن ترقيات هذا العام شهدت فائضا لأول مرة في بعض الدرجات الخاصة بميزانية الوظائف في بعض البرامج وصل إلى 415 درجة وقامت وكيلة الوزارة بمخاطبة الجهات المختصة في وزارة المالية وديوان الخدمة المدنية لتحويلها للبرامج الأخرى التي تحتاج هذه الدرجات فتمت الموافقة ووزعت الدرجات على المستحقين من جميع البرامج في إنجاز يحسب لوزارة التربية.

وأشاد الجويسر بتقنية برنامج نظم المعلومات التي تيسر العمل الإداري وتوفر الوقت لخدمة أكبر عدد من العاملين في التربية بأسلوب إلكتروني ودون تدخل بشري. لافتا إلى أن إدارة الموارد البشرية تدعو جميع العاملين إلى تحديث بياناتهم الكترونيا بما في ذلك أرقام الهواتف لتسلم رسائل SMS لكل ما يتعلق بشؤونهم الوظيفية، مشيرا إلى أن الإدارة تسعى لجعل جميع المعاملات الكترونيا بما في ذلك ربط البصمة ببرنامج النظم المتكاملة في أقرب وقت.

وشكر الجويسر مراقبة الشؤون الوظيفية وقسم الترقيات والعلاوات لجهودهم الحثيثة والمخلصة في سرعة إنجاز معاملات من انتهت خدماتهم من الوزارة في أسرع وقت وفي جهودهم الكبيرة في إنجاز الترقيات بالاختيار وبالأقدمية.

 

 

×