ابعاد العامل المتسول على الفور

هيئة القوى العاملة: حملات مكثفة بالتعاون مع الداخلية للتصدي لظاهرة "زيارة التسول" في رمضان

كشف مصدر مسؤول بهيئة القوى العاملة إن الهيئة ستكثف حملاتها التفتيشية في شهر رمضان الكريم ضد العمالة المتسولة، مشيرا إلى تكليف إدارة التفتيش بالتعاون مع وزارة الداخلية لشن الحملات التفتيشية ضد العمالة المتسولة في شهر رمضان والتصدي لظاهرة من يدخلون البلاد بهدف التسول أو ما يطلق عليه "زيارة التسول".

وأشار المصدر في تصريح له، إن إدارة التفتيش في حال كشفها عن تلك العمالة ستقوم بإيقاف ملف الكفيل وإحالة الآمر إلى وزارة الداخلية للتعامل معه وفقا للآليات المعمول بها لمخالفته القانون، ومن ثم تقوم الوزارة بإبعاده فور تلقيها خطاب من هيئة القوى يفيد بوجود عمالة متسولة.

واشار المصدر انه في كثير من الأحيان تخرج اللجنة الثلاثية مع المفتشين بحيث يقوم ممثلي وزارة الداخلية بالتعامل مع الأمر بشكل مباشر وإبعاده فورا من البلاد لمخالفته للقانون وقيامه بأعمال تسول، منوها إن هناك من يدخل البلاد سواء أللالتحاق بعائل في رمضان بهدف التسول ومن ثم مغادرة البلاد وبالتالي فان هيئة القوى العاملة وبالتعاون مع وزارة الداخلية تضرب بيد من حديد ضد العمالة المتسولة.

وأكد المصدر إن حملات التفتيش ليس لها أوقات معينة وان تكثيفها سيكون لهدف القضاء على العمالة المتسولة والكشف عن المخالفين  وان خروج الحملات ستكون قبل الإفطار وبعدها بتعاون مع وزارة الداخلية وفي حال عدم تواجد اي ممثل من وزارة الداخلية او خروج اللجنة مع المفتشين فان المفتش يتعامل مع الحالة كونها مخالفة ويقوم بوقف ملف الكفيل مع اخذ كامل البيانات من " العامل المتسول " ومخاطبة وزارة الداخلية ممثلة في الإدارة العامة للهجرة لإبعاده على الفور.