وزارة التربية

التربية: توفير الاجواء المناسبة لـ 5400 طالب وطالبة يؤدون الاختبارات النهائية للثانوية

بدأت صباح اليوم الاختبارات النهائية للمرحلة الثانوية للعام الدراسي 2013/2014، فأدى طلاب القسم العلمي اختبار مادة الفيزياء، بينما أدى طلاب القسم الأدبي مادة الفلسفة، وفق أجواء مريحة تم توفيرها في المدارس بمختلف المناطق التعليمية.

وعلى هامش انطلاق الاختبارات قامت وكيل وزارة التربية مريم الوتيد بجولة تفقدية لثانوية جمانة بنت أبي طالب وثانوية أحمد البشر الرومي للوقوف على سير عملية الاختبارات النهائية لطلاب الثانوية العامة، مؤكدة خلال جولتها أن كافة القطاعات والجهات المعنية بالاختبارات أكملت استعداداتها وهيأت إمكاناتها المادية والبشرية لتوفير الأجواء المثالية التي يستطيع الطلبة خلالها تقديم اختباراتهم بيسر وسهولة، داعية المراقبين والمشرفين على اختبارات الطلبة والطالبات إلى بذل الجهود وكافة السبل لإتمام استعدادات استقبال أبنائنا وبناتنا المتقدمين للاختبارات.

وأشارت الوتيد إلى ضرورة توفير جميع السبل اللازمة لإتمام عملية الاختبارات بكل مرونة ويسر وفي جو من الاطمئنان معربة عن تمنياتها للطلاب بالتوفيق والنجاح.

ومن جانبها أكدت مدير عام الإدارة العامة لمنطقة الفروانية التعليمية بدرية الخالدي على أن مدارس المرحلة الثانوية  قد أتمت استعداداتها واستقبلت الطلاب لأداء الاختبارات النهائية للعام الدراسي 2013/2014  داعية إلى ضرورة الالتزام بالتعليمات والتوجيهات من أجل سير الاختبارات النهائية على أكمل وجه.

وشددت الخالدي في تصريح صحافي على هامش جولة ميدانية لتفقد لجان الاختبارات في ثانويتي حمود الجابر للبنين وأبرق خيطان للبنات إلى ضرورة توفير الأجواء المريحة للطلاب لأداء الاختبارات بهدوء ووفق مسارها الطبيعي وتطبيق لوائح ونظم الوزارة فيما يخص ظاهرة الغش وإبراز التعليمات للطلبة حتى يطلعوا عليها مؤكدة أن الإدارات في المنطقة وضعت جميع إمكانيتها لتوفير أفضل السبل نحو الأداء الأمثل للجان الاختبارات من خلال متابعة يومية للقيادات والمدراء ومراقبي وموجهي المراحل التعليمية بجولات على المدارس للاطمئنان داعية الخالدي إلى ضرورة مراعاة الأسلوب الشفاف في تفتيش الطلاب.

وحثت الخالدي رؤساء اللجان إلى التحلي بحسن التصرف والحكمة والذكاء في التعامل مع أي حادث معين مع الوضع في الاعتبار مصلحة الطلاب بالدرجة الأولى، معربة عن تمنياتها للطلاب بالتوفيق والنجاح.

وبدوره قال مدير عام منطقة مبارك الكبير التعليمية طلق الهيم خلال جولة تفقدية في ثانوية صباح السالم بنين، أن اليوم الأول تم اجتيازه بيسر وبشكل مرضي، مؤكدا على حرص كنترول المنطقة على توصيل اختبارات الفترة الرابعة  لافتاً أنها تختلف عما كان في الفترة الثالثه حيث تقوم سيارات خاصة بتسليم الاختبارات للجان من الساعة السابعة صباحا ليتم توزيعها على الطلبة في الموعد المقرر للاختبار من كل يوم.

وأضاف الهيم أن حوالي 5400 طالب وطالبة يؤدون الاختبارات النهائية من ضمنهم طلبة المسائي والمنازل مؤكداً على عدم رصد المنطقة حالات غياب كثيرة وأغلبها كانت حالات تأخر، وقد تم الاتصال على منازل الطلاب.

وحول استخدام أجهزة كشف الغش ومدى ضررها على جسم الطالب كما صرحت وزارة الصحة  قال الهيم أن الاهتمام الأول والأخير هو صحة أبنائنا الطلبة وأن هناك طرق أخرى تتبع لمنع الغش،  وأن اللجان مجهزة بطريقة تمنع الغش دون الحاجة إلى استخدام الأجهزة الضارة على الطالب.

وأضاف أن الوزارة والمناطق التعليمية تحرص كل الحرص على منع الغش تحقيقًا للعدالة بين الطالب المجتهد والطالب المتهاون وهي مسألة أخلاقية وتربوية، فوزارة التربية دائما تسعى لمخرجات بناءة.

ومن جانبها أكدت الموجه العام بالإنابة لمادة اللغة الانجليزية هيلينا محمد بأن  وزارة التربية استعدت لاستقبال الاختبارات لعام 2013 / 2014 للصف الثاني عشر، حيث يؤدي الطلاب اليوم اختبار اللغة الانجليزية للقسمين العلمي والأدبي ، فتم إعداد اختبارات الصف الثاني عشر ووضع الأسئلة التي تتناول المادة العلمية من خلال المنهج الدراسي حيث يقوم شخص ذو خبرة مثل رئيس قسم في كل مدرسة بإعداد الأسئلة بمساعدة المدرس، بالإضافة إلى اختيار بعض الأسئلة التحليلية التي تحتاج إلى تفكير وتحليل، مؤكدة بأن أسئلة الاختبارات في متناول جميع الطلبة مع مراعاة الفروق الفردية للمتعلمين.

كما أشارت هيلينا بأن الوزارة قامت بتوزيع المهام أثناء فترة الاختبارات وتوفير الأجواء المناسبة والملائمة للطلبة ، بالإضافة إلى التأكد من توفير بيئة مناسبة لتأدية الاختبارات، وإعطاء النصائح العامة التي تفيد الطلبة في الدراسة وكيفية تنظيم الوقت العام منها النوم والأكل الصحي أثناء فترة الاختبارات ومراجعة الأسئلة الصعبة والتركيز عليها، موضحة دور التوجيه الفني ومهامه أثناء فترة الاختبارات حيث يقوم الموجهين بزيارة المدارس أثناء فترة الاختبارات والإطلاع على سلامة التصحيح ورصد الدرجات.

وعلى صعيد متصل أوضح مدير ثانوية ناصر عبد المحسن السعيد بمنطقة جنوب السرة أسامة النجم أن الاختبارات سارت بهدوء ووفق مسارها الطبيعي، لافتاً إلى أن المدرسة حرصت على توفير أجواء مريحة للطلاب لأداء الاختبارات إلى جانب توفير المياه والتكييف.

وأشار النجم أن المدرسة حرصت على الالتزام بالتعليمات والتوجيهات التي تم تلقيها من قبل وزارة التربية كما تم تطبيق النظم المعمول بها أثناء فترة الاختبارات النهائية للمرحلة الثانوية.

وفي السياق ذاته أكد كل من الطالب علي الزيد في الصف الثاني عشر أدبي والطالب صالح الشبيكي في الصف الثاني عشر علمي على أن الاختبارات سارت على أكمل وجه ووفق أجواء مريحة وهادئة.

وأضاف الزيد أن اختبار مادة الفلسفة كان وفق مستوى الطلاب ، بينما أشار الشبيكي أنه لم يواجه صعوبة في المسائل الرياضية الواردة في اختبار مادة الفيزياء.

وبدورها ذكرت مديرة ثانوية سعاد محمد الصباح بمنطقة العاصمة التعليمية سوسن الشايجي أن إدارة المدرسة قامت بتوفير كافة الاستعدادات لاختبارات الثانوية العامة حيث قامت بالتنسيق مع وزارة التربية من خلال الإدارة الالكترونية وقيام المناطق التعليمية بعمل اجتماعات مع وكيل وزارة التربية مريم الوتيد والوكلاء المساعدين والمدراء العموم لدعم الإدارة المدرسية لتوضيح بعض الأمور الخاصة بوضع الاختبارات وكيفية التعامل مع حالات الغش والرأفة في احتواء الطالبات خلال هذه الفترة وحسن التصرف.لتوضيح آليات العمل خلال هذه الفترة.

×