الجيش الكويتي - تعبيرية

القضاء العسكري: جولة اوروبية للاستقادة من خبراتهم في تطوير نظام الخدمة العسكرية في الكويت

قال مسؤول عسكري كويتي اليوم ان تطوير الكويت لقانون الخدمة الوطنية يواكب ما تشهده المنطقة والعالم من احداث مختلفة تستوجب الاستعداد لجميع احتمالاتها من اجل حماية البلاد من المخاطر واخذها بعين الاعتبار.

جاء ذلك في تصريح أدلى به رئيس هيئة القضاء العسكري اللواء الركن حقوقي عبدالوهاب السلاحي لوكالة الانباء الكويتية (كونا) في اطار زيارة يقوم بها على رأس وفد عسكري الى سويسرا ضمن جولة رسمية تشمل عددا من الدول الاوروبية.

وقال السلاحي ان زيارة الوفد العسكري تهدف الى الاطلاع على نظم التجنيد المعمول بها في اوروبا والاستفادة من خبرات دولها في هذا الشأن.

واوضح ان الوفد استفاد كثيرا خلال زيارة قام بها لوزارة الدفاع السويسرية وحصل على معلومات وافكار " جيدة " معمول بها في الجيش السويسري يمكن الاستفادة منها لتطوير نظام الخدمة الوطنية العسكرية في دولة الكويت.

ولفت الى حرص نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع الشيخ خالد الجراح الصباح على دعم الجيش وتوفير كل الاحتياجات المطلوبة التي تعزز من قدراته بحماية البلاد.

وذكر السلاحي ان الشيخ خالد الجراح الذي كان قد شغل منصب رئيس الاركان العامة للجيش الكويتي يعرف جيدا احتياجات الجيش ويحرص على الاستفادة من الخبرات ورصد التحديات التي يجب التعامل معها.

وقال ان الجولة التي يقوم بها الوفد حاليا الى عدد من الدول الاوربية تأتي في اطار توجيهات من الشيخ خالد الجراح للاستفادة من تجاربها.

واشاد السلاحي في هذا الاطار بما تمتلكه سويسرا من خبرة طويلة في بناء سياسة اعتماد ذاتي للدفاع عن الوطن تقوم على الحياد و عدم الانضمام لاي تحالف عسكري ما جعل الخدمة الوطنية فيها من الخدمات المميزة التي تمثل رمزا يفتخر به المواطن السويسري.

ووصف التجربة السويسرية بانها "متميزة وفريدة" من نوعها حيث تسمح بتكوين جيش نظامي يمتلك عددا محدودا من الافراد والقدرات الدفاعية الهائلة في آن واحد فيما تبقى له قوة احتياط يمكن استدعاؤها وقت الأزمات.

وقال السلاحي ان نظام التجنيد السويسري يربط المواطن بالخدمة العسكرية لفترات طويلة ما يقلص من نفقات الجيش النظامي طالما ليس في حالة حرب في حين ان قوات الاحتياط تحافظ على لياقتها العسكرية بترددها على الثكنات على فترات متباعدة.

من جهته قال سفير دولة الكويت لدى الاتحاد السويسري السفير بدر التنيب في تصريح مماثل ان زيارة الوفد العسكري الى سويسرا تأتي في اطار تحديث منظومة الخدمة الوطنية العسكرية بدولة الكويت ودول مجلس التعاون الخليجي.

واعرب عن الامل في ان تكون زيارة وفد وزارة الدفاع الى وزارة الدفاع السويسرية فاتحة للتعاون وتبادل الخبرات المشتركة مؤكدا حرص الكويت على تطوير قدرات قواتها المسلحة من خلال التعرف على تجارب الآخرين والاستفادة منها.

واشاد السفير التنيب بما تتمتع به سويسرا التي لم تخض حربا منذ 150 عاما من علاقات جيدة مع مختلفة الدوائر العسكرية في العالم في اطار حرصها على دعم الاستقرار والسلم في العالم.

يذكر ان الوفد العسكري الكويتي يضم بالاضافة الى السلاحي ضباطا قانونيين و ضباطا من هيئة ادارة القوى البشرية وضابطا من هيئة التعليم العسكري.

 

×