مستشفى جابر

الصحة: لجان هندسية وإدارية لمتابعة الترتيبات النهائية لعيادات مستشفى جابر

عقد مجلس الوكلاء جلسته اليوم برئاسة وزير الصحة د.علي العبيدي وافتتح بتقديم التهنئة الى د.محمود عبد الهادي بمناسبة صدور مرسوم لتوليه منصب وكيل مساعد بوزارة الصحة وتمنى الجميع له التوفيق في عمله القادم، وبدوره شكر د.عبد الهادي أعضاء مجلس الوكلاء مؤكدا انه تشرف بالانضمام لهم، وأعرب عن تشرفه بالحصول على الثقة السامية بإصدار صاحب السمو أمير البلاد لمرسوم تعيينه، كما تقدم بالشكر للوزير ووكيل الوزارة وتمنى ان يكون على قدر الثقة والعمل الدءوب في رفعة الوطن وان يساهم مع زملائه الوكلاء المساعدين في تطوير الخدمات الصحية.

وبدا انعقاد المجلس باستعراض جدول أعماله الذي تصدره إحاطة الوزير بالمهمة التي قام بها الى جينيف باجتماع منظمة الصحة العالمية حيث أعطى فكرة كاملة عن الاجتماعات التي تمت في المنظمة لجمعية الصحة العالمية واجتماعات أخرى على هامش اجتماعات الجمعية لمجلس وزراء الصحة الخليجي ومجلس وزراء الصحة العرب وإقليم شرق المتوسط والمكتب التنفيذي لمجلس وزراء الصحة العرب كما فازت الكويت بالمجلس التنفيذي لجمعية الصحة العالمية وشاركت في أولى الاجتماعات مع المجلس التنفيذي والذي يأتي من منطلق دور الكويت الرائد في المجال الصحي.

كما ناقش المجلس الاستعدادات التي تمت لافتتاح عيادات الأسنان لمستشفى جابر الجديد من قبل الوكلاء المساعدين المعنيين وما تم خلال المناقصات المطروحة لتلك العيادات كما تم إحاطة المجلس عن تشكيل ثلاث لجان تم تشكيلها إحداها للشئون الهندسية لمتابعة إجراءات الإنشاءات في المستشفى ولجنة مالية لمتابعة الأمور المحاسبية والمالية للمستشفى ولجنة إدارية لمتابعة توفير العمالة اللازمة من أطباء وفنيين وتمريض وغيره مما يحتاجه المستشفى.

تضمن جدول أعمال المجلس الاحتياطات التي قامت بها الوزارة تجاه فيروس كورونا والاستعدادات والتدابير التي قامت بها الوزارة من خلال مراكزها ومستشفياتها وأيضا من خلال توعية المجتمع المدني وبتعاون وثيق مع الجهات الحكومية الاخرى وفي النهاية وجه الوزير الشكر لكل كن ساهم في الاحتياطات التي اتخذتها الوزارة.

وشمل برنامج المجلس أيضا موضوع مكافحة التدخين بمناسبة اليوم العالمي لمنع التدخين والذي سيوافق الأحد المقبل الأول من يونيو حيث قرر مجلس الوكلاء إعادة التعميم الصادر من قبل لمرافق وزارة الصحة بمنع التدخين وفقا لما جاء بقانون منع التدخين سنة 1995 وحرص المرافق بالوزارة والوزارات الاخرى على منع التدخين بهدف الحزم في تطبيق قانون منع التدخين وحيث سيصدر قانون جديد لمكافحة التدخين قريبا يشدد ويغلظ العقوبة على المدخنين في المرافق العامة ويمنح سلطات اكثر لوزارة الصحة والجهات الأخرى في الضبطية القضائية.

وانتقل المجلس الى مناقشة المباني الجديدة بالوزارة سواء مستشفيات او إدارات جديدة ومراحل إنجازها حيث اطلع الوكيل المساعد لشؤن الخدمات المجلس على جداول المشاريع الموجودة.

 

×