القوى العاملة: رعاية سامية لمنتدى ومعرض الألف مشروع هذا العام

رفع أمين عام برنامج إعادة هيكلة القوى العاملة والجهاز التنفيذي للدولة فوزي المجدلي، أسمى آيات الشكر والتقدير لمقام حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد لرعايته منتدى ومعرض الألف مشروع الثاني الذي يقيمه البرنامج للسنة الثانية على التوالي لدعم وتشجيع المبادرين وأصحاب المشاريع الصغيرة .

وأضاف المجدلي في تصريح له بمناسبة الاستعدادات التي تقام لإفتتاح المشروع بحضور وزير الدولة لشئون مجلس الوزراء ووزير العدل الشيخ  محمد العبد الله، إن هذا المشروع الكبير الذي يعد الأول من نوعه على المستويين الخليجي والعربي.

وقال إن برنامج إعادة هيكلة القوى العاملة والجهاز التنفيذي للدولة، يسعى من خلال إستراتيجية وأنشطته وفعالياته إلى تحقيق الأهداف الوطنية لدعم المسيرة التنموية للبلاد وتوجيه الشباب للعمل بالقطاع الخاص وتوفير الفرص الوظيفية لهم وتحقيق الأهداف التنموية في دعم الشباب ليقدموا بدورهم الوطني في التنمية الاقتصادية .

وأكد المجدلي إن رعاية حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد للمبادرات الشبابية وتوجيه كافة الوزارات والمؤسسات لذلك دليل على حرصه لهذا التوجه الوطني، مشيراً إلى الجهود المستمرة التي تبذلها الدولة لدعم العمالة الوطنية وحثها على العمل في القطاع الخاص باعتباره الركيزة الأساسية للاقتصاد الوطني.

وأضاف إن من اهتمامات برنامج إعادة هيكلة القوى العاملة والجهاز التنفيذي للدولة إيجاد حلول إبداعية لتنمية العمالة الوطنية وتوجيهها للعمل بالقطاع الخاص وبما يحقق سياسات الدولة والأهداف الإستراتيجية للتنمية، يقيناً من البرنامج بما تقوم به المشروعات الصغيرة والمتوسطة من دور هام في تطوير ونمو الاقتصاد الوطني وتحفيز العمل الحر، فضلاً عن مالها من دور في زيادة الناتج المحلي وتنوعه، وقد تبنينا فكرة إقامة وتنظيم هذا المعرض لرواد الأعمال الكويتي الشبابي للمشروعات الصغيرة في أرض المعارض الدولية بمنطقة مشرف.

وقال المجدلي أن إقامة المعرض للسنة الثانية يؤكد ما حققه المعرض السابق من نجاح غير مسبوق في مختلف المحاولات السابقة بمشاركة المئات من المشروعات الصغيرة والمتوسطة والأعمال الحرفية واليدوية على مختلف الأصعدة، مشيراً إلى ان ما قام به البرنامج من مشاركات ومعارض سابقة لدليل حرص البرنامج على دعم مسيرة الشباب من خلال الكرنفالات الشبابية في منطقتي اليرموك والروضة وإقامة حاضنة السيدات، وكذلك معرض المباركية بالتعاون مع أنشطة هلا فبراير بمناسبة الأعياد الوطنية المجيدة.

وأشار المجدلي إلى أن برنامج معرض الألف مشروع الثاني يعد تطويراً مميزاً للعمل الإبداعي في هذا المجال، حيث سيتم اقامة ندوات جماهيرية للشباب وغيرهم بمشاركة الاخوه في دول مجلس التعاون الخليجي والجمهورية اليمنية من خلال ندوات ومحاضرات لعرض تجاربهم في مجال المشاريع والمتوسطة، وسيشارك العديد من ضيوف الكويت من دول مجلس التعاون في هذه الندوات التي ستحقق المزيد من الأهداف التنموية الاقتصادية.

وردد المجدلي في ختام تصريحاته "أننى على أمل أن تحقق مثل هذه المعارض أهدافها في اكتشاف الشباب لذاتهم وانفسهم ومواهبهم والعمل لإقامة مشاريع صغيرة لهم وتطويرها لتحقيق الأهداف التنموية المطلوبة".  

 

×