جمال الدوسري

القوى العاملة: توفير العمالة اللازمة للمزارع من مختلف الجنسيات

أكد المدير العام للهيئة العامة للقوى العاملة جمال الدوسري دعم الهيئة الكامل للمزارع الكويتي والسعي لتذليل كافة الصعوبات التي تواجه سواء من خلال توفير العمالة اللازمة للمزارع من مختلف الجنسيات التي يرغبون بها وخاصة العمالة البنغالية التي تعتبر من أنشط العمالة في المزارع حسب الافادات التي تصل للهيئة من قبل مجلس ادارة الاتحاد الكويتي للمزارعين وهناك تعليمات بتسهيل انجازات أعمال المزارعين.

جاء ذلك في تصريح صحفي أدلى به رئيس الاتحاد الكويتي للمزارعين عوض الدماك بعد زيارته للدوسري في مكتبه بالضجيج رافقه نائب الرئيس نايف مرزوق الرشيدي وأمين الصندوق هادي الوطري وعضوا مجلس الادارة عوده نهار الظفيري وعبدالعزيز العازمي.

وأوضح الدماك ان مدير عام هيئة القوى العاملة جمال الدوسري ابدى استعداد الهيئة لتسهيل أية عقبات تواجه المزارع الكويتي ليستمر في عمله وفتح الباب على مصراعيه لاستقبال كل من يمثل المزارع الكويتي وخاصة اتحاد المزارعين والذي يعتبر المظلة القانونية للمزارع الكويتي.

وقال الدماك ان الاتحاد تقدم بعدد من المطالب وعلى رأسها ضرورة الاستعجال في السماح للعمالة البنغالية بالعودة للعمل في الكويت كعمال في المزارع وهذا تم قبل شهور من خلال اجتماع الاتحاد مع وزارتي الداخلية والشؤون واللذين أبدوا استعدادهم لدعم المزارع الكويتي ولم يتبقى سواء التنفيذ على أرض الواقع.

وأشار الدماك ان الاتحاد ناقش عدد من الامور المهمة والتي تساعد المزارع على العمل ومنها ضرورة توفير منافذ تسويقية للمنتج النباتي المحلي وقد ابدى الدوسري تفهمه الكامل لمطالبات المزارعين واهتمامه الشخصي بها مما أدخل التفاؤل الى نفوسنا جميعا وما نتمناه الاستعجال في اصدار القرارات الوزارية بصفة الاستعجال لحل جميع الامور الشائكة التي تواجه المزارع الكويتي حتى يستمر بعمله على أفضل وجه.

وشدد الدماك ان مجلس ادارة الاتحاد الكويتي للمزارعين أخذ على عاتقه منذ توليه لهذه المهمة والتي أوكلتها لهم الجمعية العمومية للاتحاد أن يواصل عمله ويستمر بمطالباته ولقاءاته مع المسؤولين في وزارات الدولة ولن نتوانى عن اي جهد يكون فيه المصلحة العامة للمزارع الكويتي.