احمد المليفي

وزير التربية: زيادة مخصصات الطلبة المبتعثين ارسلت الى وزارة المالية

كشف وزير التربية ووزير والتعليم العالي احمد المليفي إن زيادة المخصصات المالية للطلبة المبتعثين قد حولت إلى وزارة المالية، لافتاً إلى إنها حُسبت على أساس نسبة التضخم لكل دولة، معلناً في الوقت ذاته عن الانتهاء من مشروع قانون التعليم الخاص وسيرفع إلى إدارة الفتوى والتشريع تمهيدا لإحالته إلى مجلس الأمة لإقراره.

جاء ذلك خلال اللقاء الأسبوعي الذي ينظمه الوزير المليفي مع الجمهور عبر حسابه الشخصي على "تويتر".

وفي بداية تغريداته قال المليفي "لو رجعنا لجميع الدول التي تقدمت من بعد تعثر لوجدنا أن التعليم كان او سلم في أولوياتها فالإنسان هو أساس التغيير وأساس كل تنمية.

وأضاف المليفي "ولكي يوجد تعليم قادر على تحقيق ذلك لا بد من توفر شروط معينة."، منها أولا: وجود رؤية واضحة لما نريد تحقيقه والوصول له من أهداف على مستوى الأمة وهذه الرؤية قد حددها سمو الأمير في أن تكون الكويت مركز مالي

ثانيا: لا بد من وجود قرار تربوي جريء واضح بعيدا عن المجاملات والترضيات وفي الاتجاه الصحيح لبناء الإنسان القادر على تحقيق هذه الرؤية.

ثالثا: تحمل الجميع مسؤلياته في تحقيق الإصلاح المنشود (اليد الواحدة لن تستطيع أن تصفق) فالأسرة والمدرسة والمعلم والمجتمع كذلك شركاء.

رابعا: عدم الإستعجال في تحقيق النتائج وأعني الإستعجال المؤدي للتراجع والإنهيار فالبناء يحتاج الى الوقت والرعاية والصبر والإستمرار.

خامسا: عدم الخوف والتردد من الأصوات المحبطة أو المهددة فهناك دائما من يقف ضد التغيير إما خوفا أو رغبة بعدم المساس بمصالحة.

وذًكر المليفي بوعده بأن شهر أبريل سيكون مسار القرار في موضوع اعتماد الشهادات، قائلاً "وقد أوفيت بهذا الوعد وأعلنت عن ذلك خلال المدة المحددة وأكرر هذا الأمر بالنسبة لأصحاب هذه الشهادات فلديهم طريقان ليسلكوه إما الاختبار الذي أعدته الكليات المتخصصة في جامعة الكويت كل على حسب تخصصه، لافتاً إلى أن من لا يرغب بتقديم الاختبار فيحق له التقدم بطلب اعتماد وتصديق شهادته عن طريق On line فيجد الجواب على طلبة خلال أسبوعين كأي شهادة أخرى.

 

×