وزير الخارجية الكويتي ونظيره القطري خلال المؤتمر الصحفي اليوم

قطر: الاختلاف الخليجي انتهى وعودة السفراء الى الدوحة أمر راجع لدولهم

عقدت اليوم اجتماعات الدورة الثالثة للجنة العليا المشتركة للتعاون الثنائي بين دولة الكويت ودولة قطر حيث ترأس الجانب الكويتي النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ صباح خالد الحمد الصباح في حين ترأس الجانب القطري وزير خارجية دولة قطر الشقيقة خالد بن محمد العطية.

وألقى النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ صباح الخالد الصباح كلمة في هذه المناسبة أكد فيها على عمق العلاقات الأخوية بين البلدين الشقيقين على كافة المستويات وعلى حرص الجانبين بتعزيز وتوطيد تلك العلاقات بما يخدم المصالح المشتركة ويترجم توجيهات قيادتي البلدين بتحقيق مزيد من التقدم والازدهار للبلدين وشعبيهما.

وقال الشيخ صباح الخالد إن اجتماعات اللجنة في دورتها الحالية ودورتيها السابقتين حققت كل ما من شأنه ترسيخ وتجذير العلاقات الأخوية التي تجمع قيادتي وشعبي البلدين الشقيقين مشيدا بالنتائج التي تحققت لاسيما في مجال التعاون الاقتصادي والتجاري والاستثماري وبالرؤية المشتركة لفتح مجالات تعاون أرحب.

من جهته، قال وزير خارجية قطر أن الاختلاف في وجهات النظر الخليجية انتهى وعودة السفراء الى الدوحة امر راجع الى دولهم.