وزارة التربية

التربية: إختبارات الوظائف الإشرافية تتم بشفافية وتحت اطلاع الوزير

كشف مدير إدارة التنسيق ومتابعة التعليم العام بوزارة التربية رومي الهزاع عن زيارة وزير التربية ووزير التعليم العالي أحمد المليفي لكونترول اختبارات الوظائف الإشرافية حيث اطلع على سلامة وشفافية وسرية الإجراءات المتبعة في اختبارات الوظائف الإشرافية  وآلية إعلان نتائج هذه الاختبارات .

 

وأكد الهزاع أن الوزير المليفي أثنى على جهود جميع العاملين في كونترول الوظائف الإشرافية مثمنا حرصهم على أداء واجبهم بسلاسة ودون معوقات .

كما أعلن الهزاع نتائج الدفعة الأولى من المتقدمين للوظائف الإشرافية بجميع التخصصات بعد اعتمادها من الوكيل المساعد للتعليم العام د. خالد الرشيد ورئيس لجنة النظام والمراقبة للترقي للوظائف الإشرافية بدرية الخالدي .  حيث بلغ عدد الناجحين  1103 من مجموع المتقدمين للاختبارات.

وفي هذا السياق  نفى الهزاع نفيا قاطعا ما نشر في إحدى الصحف المحلية حول وجود خطأ أو شطب أو استبعاد لأي من المتقدمين أو المتقدمات لاختبارات الوظائف الإشرافية .

وفيما يتعلق برئيستي القسم اللتين تقدمتا للاختبار في العام الدراسي 2011- 2012 أوضح الهزاع أن تخصصهما كان في التربية الإسلامية واللغة العربية وأنهما حصلتا على نسبة 54,2 % وهي نسبة لا تؤهلهما للنجاح وبعد تظلمهما ارتأت لجنة التظلمات زيادة نسبة النجاح لديهما إلى 55% بشرط التحاقهما بالدورة التدريبية اللازمة للترقي. وأضاف الهزاع أن الدورة المخصصة للمرشحين في العام 2011-2012 انتهت قبل صدور قرار لجنة التظلمات بنجاح المرشحتين مما أدى إلى انتظارهما للعام الدراسي الذي يليه .

وفي العام الدراسي 2012- 2013 لم تعقد دورة تدريبية لأي من تخصص التربية الإسلامية أو اللغة العربية لعدم وجود حاجة لهذين التخصصين.

ولفت الهزاع إلى أن المرشحتين ستلتحقان بالدورة التدريبية هذا العام حسب القوانين والنظم المتبعة ودون أي إجحاف بحقهما أو بحق أي من المرشحين لاختبارات الوظائف الإشرافية في وزارة التربية.

 

×