عدنان الشهاب الدين يلقي كلمته

مؤسسة التقدم العلمي تنظم ورشة عمل خاصة بـ "اعداد مقترح بتمويل الابحاث"

نظمت مؤسسة الكويت للتقدم العلمي اليوم ورشة عمل تحت عنوان (اعداد مقترح بتمويل الابحاث في مجال علوم الطب الحيوي والسريري) تحت رعاية وحضور المدير العام للمؤسسة الدكتور عدنان شهاب الدين وتستمر حتى الخميس المقبل.

واكد الدكتور شهاب الدين في كلمة له اثناء افتتاح الورشة ان المؤسسة كونها مؤسسة رائدة في الابحاث العلمية ودعم التقدم العلمي والتكنولوجي والابداع خلال اكثر من 35 سنة حرصت على تنظيم هذه الورشة الاولى من نوعها في الكويت لدعم الابحاث الخاصة في هذا المجال.

وقال ان المؤسسة بحكم استراتيجيتها الجديدة في دعم العلوم والتكنولوجيا والثقافة في الكويت تسعى الى ان تكون شريكا فاعلا في دعم هذه الابحاث العلمية وتلعب دورا في تطوير العلوم والتكنولوجيا في البلاد ودعم الاقتصاد الوطني.

واوضح ان الهدف من هذه الورشة التي تحاضرها الباحثة في قسم علم الاوبئة من جامعة واشنطن في الولايات المتحدة الدكتورة انيت فتزباترك تقدم مفاهيم جوهرية رئيسة في الية كتابة مقترح لتمويل مشاريع بحثية في مجال الطب السريري  لتعزيز قدرات الباحثين في هذا المجال بالبلاد.

ولفت الى ان عدد المشاركين في هذه الورشة يفوق 100 مشارك من جامعة الكويت ومعهد الكويت للابحاث العلمية والقطاع الخاص مثل المستشفيات وغيرها من المؤسسات المعنية بالابحاث الطبية مبينا ان دعم هذه الابحاث في البلاد محدود ويتطلب تقديم اقتراحات لهذه المشاريع بدقة عالية.

واشار شهاب الدين الى استراتيجية المؤسسة الجديدة التي تتضمن اربعة محاور تعنى بمعالجة التنمية واحتياجات الموارد البشرية لمنظومة العلوم والتكنولوجيا والابداع في توزيع الموارد المتاحة من المؤسسة والجهات المعنية.

وافاد بأن تلك المحاور تتلخص في تحفيز ودعم الاستثمار في تنمية القدرات البشرية والمبادرات التب تساهم في بناء قاعدة صلبة لعلم والتكنولوجيا والابداع وتعزيز البيئة الثقافية ودعم الموهوبين والمتميزين وترجمة المعرفة الى بابتكارات وتشجيع وتطوير القدرات التكنولوجية لدى القطاع الخاص.

واكد ان المؤسسة تطمح الى بناء شبكة متكاملة للابحاث السريرية التي تقوم بها منظمات ومؤسسات مختلفة بحيث يتيسر للباحثين تطوير الابحاث السريرية وفي الوقت نفسه تحقق مستوى دوليا معياريا للمنافسة بين للباحثين والمحافظة عليه.

وبدورها قالت الدكتورة انيت فتزباترك ان هذه الورشة تلعب دور كبير في مساعدة الباحثين في مجال العلوم الطبية وتطوير القطاع الصحي في الكويت من خلال تشجيع الابحاث الطبية وتعليم الباحثين على كيفية عمل بحث ومرفق لمقترح الدعم والتمويل وكيفية اقناع الجهة الممولة بنجاح المقترح.

واكدت فتزباترك اهمية هذه الورشة التي تقدم ادوات وخطوات مهمة في هذا الشأن وضرورة دعم الابحاث القيمة في جميع المجالات في الكويت مبينة ان الورشة تسعى الى تطوير الجهات المعنية في هذا المجال المهم.

من جانبه قال مدير ادارة الابحاث في المؤسسة الدكتور عصام السيد عمر ان الورشة توضح الادوات والخطوات التي يجب ان يتبعها الباحث في كاتبة المقترح المختص في تمويل بحثه مؤكدا انها تلك المقترحات للقطاعين الحكومي والخاص ستصب في مصلحة البلاد.

واوضح السيد عمر ان لهذا الورشة اهمية وفائدة كبيرتين للقطاع الخاص في البلاد وتحفز الباحث على استخدام ادوات معينة لدعم بحثه العلمي لافتا الى انها تشمل استعراض مفصل لكيفية اعداد الخطوط العامة لمقترح التمويل وتطويرها وتنظيم الافكار الرئيسة التي يتضمنها

واضاف ان الورشة تستعرض ايضا اليات وفن كتابة مقترح التمويل في علوم الطب الحيوي والسريري تعلم كيفية تطوير الخطوط العامة لمقترح التمويل بطريقة تفاعلية ودراسة تصميم مناسب للمنهج المقترح وتحويله الى مشروع قابل للتنفيذ.

وذكر ان هذا الورشة وما تشمله من برامج هادفة يأتي ضمن برنامج الابحاث في المؤسسة والتي تهدف الى تطبيق استراتيجية المؤسسة في دعم البحوث والابداع  وتطوير الثقافة العلمية فضلا عن تعزيز البيئة الثقافية الممكنة لذلك.