عبد الفتاح العلي

اللواء العلي لرجال المرور: لن يسمح بأي تجاوزات أو تعسف مع المخالف

تأكيدا على ما يحظى به قطاع المرور من اهتمام ومتابعة نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ محمد الخالد الحمد الصباح وكذلك وكيل وزارة الداخلية الفريق سليمان فهد الفهد وحرصهما على سلامة مستخدمي الطريق وعدم وقوع الحوادث المرورية المؤسفة التي ترمي بظلالها على الجميع وبناء على توصياتهما عقد وكيل وزارة الداخلية المساعد لشئون المرور اللواء عبد الفتاح العلي اجتماعا مع رؤساء أقسام تنظيم السير في المحافظات.

وأكد على ضرورة التعامل مع مستخدمي الطريق بالقانون، وبأنه لن يسمح بأي تجاوزات أو تعسف مع المخالف على أن يكون التعامل بأسلوب حضاري ويليق بمهابة رجل الأمن.

وأشار اللواء العلي إلى أهمية التواجد والانتشار على الطرق وسرعة التعامل مع أي حدث مروري سواء كان حادثا أو اختناقا أو ازدحاما عملا على راحة مستخدمي الطريق وحتى لا تكون هناك أي إعاقة للحركة المرورية.

وشدد على أهمية الرادار للحد من مخالفات السرعة وضرورة تواجده في المناطق التي تشهد استهتار ورعونة في القيادة للحد من هذه المخالفة الجسيمة.

ودعا اللواء العلي إلى تثبيت دوريات في الطرق والتقاطعات المزدحمة وكذلك مخارج الطرق المؤدية للطرق السريعة مع استخدام الأقماع وعدم السماح بمرور أكثر من مركبة لتحقيق الانسيابية المرورية المطلوبة على الطريق.

وفي ختام الاجتماع شدد على ضرورة تحقيق الهدف الأسمى لقطاع المرور بأن يكون الطريق دائما طريق السلامة للجميع، متمنيا للجميع التوفيق في عملهم.

 

×