الخالد يتوسط القائمون على مؤتمر الأمن الرياضي العالمي

وزير الداخلية: الكويت سباقة في تعزيز الروابط الرياضية الشرطية

استقبل نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ محمد الخالد في مكتبه بمقر وزارة الداخلية صباح اليوم الإثنين رئيس الإتحادين الرياضي الكويتي والدولي للشرطة الفريق أحمد نواف الأحمد الصباح يرافقه نائب رئيس اتحاد الشرطة الرياضي الكويتي وأمين صندوق الاتحاد الرياضي الدولي للشرطة العقيد عبد الرحمن عبد المحسن الحقان، وأمين صندوق اتحاد الشرطة الرياضي وليد خالد الصانع، وأمين السر العقيد وليد غانم الغانم، والأمين العام المساعد للاتحاد الرياضي الدولي للشرطة ومدير المكتب الرئاسي العقيد بحري خالد علي النجار، ومدير إدارة اتحاد الشرطة الرياضي، رئيس البروتوكول والعلاقات الخارجية بالاتحاد الرياضي الدولي للشرطة المقدم طارق سالم السداني.

وقد رحب الوزير بهم مهنئاً إياهم بنجاح مؤتمر الأمن الرياضي العالمي الأول برعاية سامية من حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ صباح الأحمد، والذي نظمته وزارة الداخلية تحت إشراف الاتحاد الرياضي الدولي للشرطة "USIP"، الذي اختتم أعماله مؤخراً بدولة الكويت، مؤكداً أن ما تحقق أبرز مكانة الرياضة الكويتية في المحافل الرياضية الشرطية على مستوى العالم.. ودعم جسور التعاون بين الإتحادات والمنظمات الرياضية الشرطية لمواجهة تحديات الأمن الرياضي العالمي.

وشدد أن دولة الكويت سباقة دائما لتعزيز الروابط الرياضية الشرطية ونشر الوعي حول أحدث الأساليب في الإجراءات الأمنية والوقائية.

وقد توجه رئيس الإتحادين الرياضي الكويتي  والدولي للشرطة الفريق أحمد نواف الأحمد بخالص الشكر وعميق التقدير لمعالي نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ محمد الخالد على ما تفضل به من توجيهات وما قدمه من دعم مادي ومعنوي لإنجاح المؤتمر العالمي الأول للأمن الرياضي مما أكد دور دولة الكويت الرائد في مجال الرياضة الشرطية والأمن الرياضي.

وأوضح الفريق أحمد نواف الأحمد أن معاليه يقدم لنا دائماً المثل والقدوة في رعاية الرياضة والرياضيين، وفي ختام اللقاء قدم الفريق النواف لمعاليه درعاً تذكارية بهذه المناسبة.

 

×