د.ثائر المعيلي

أطباء: مرضى السكر سبب في ارتفاع في نسبة حوادث السيارات في الكويت

دعا استشاري الأمراض الباطنية والسكر بالمستشفي الأميري ومعهد دسمان د.ثائر المعيلي وزارة الداخلية إلي الاهتمام بوضع قيود والعمل علي تنظيم اعطاء رخص القيادة لمرضى السكر، مبيناً أن بعض المرضي يفقدون الإحساس بالتعرض للهبوط، لافتا إلي أن هناك ارتفاع في نسبة حوادث السيارات التي يسببها مرضى السكر، وأن احد الأسباب الرئيسية لذلك هو هبوط السكر أثناء القيادة، لافتا إلى ان النسبة ترتفع أكثر بين المرضى من مستخدمي الأنسولين.

كما بين أنه وفقا لنصائح رابطة السكر الكندية، فإن علي مريض السكر التأكد من أن نسبة السكر لدية لا تقل عن 5 مليمول قبل البدء في قيادة السيارة، وإذا كان أقل من ذلك فهو يشكل خطورة عليه ويعرضه للهبوط، وعليه أن يتناول شيء لرفع السكر، وإعادة القياس مرة أخري لتكون قيادة السيارة أمنة.

وقال المعيلي في تصريح له على هامش الدورة التدريبية التي نظمها مركز عبدالله وشريفة المحري الصحي بمنطقة الخالدية، لأطباء مراكز الرعاية الصحية الأولية بمنطقة العاصمة الصحية للتوعية بالأمراض وسبل الحياة المتعلقة بمرضي السكر" طالما أنه لا يوجد قانون محلي ينظم إصدار الرخص لهذا النوع من المرضي، فقد آثرنا أن نقدم النصائح للأطباء، بحيث ينبهون مرضاهم بضرورة قراءة السكر لتحقيق القيادة الأمنة، وطريقة علاج الهبوط، خاصة وأن هناك فرق في نسبة الهبوط بين مرضي السكر، حيث المصابون بالنوع الأول معرضون للهبوط أكثر من مصابي النوع الثاني، والصغار أكثر عرضة من البالغين، وكبار السن كذلك أكثر عرضة للهبوط، والمصابون بأمراض أخري مثل الكلي، ومن يتناولون أدوية تؤثر علي الوعي، والمصابين ببعض أمراض العين.

وبدورها قالت رئيسة المركز د.فتوح الجاركي، أن استشاري الغدد الصماء والسكر د.وليد الضاحي قدم محاضرة أخرى  تطرقت إلي مرض السكر وعلاقته بتشحم الكبد، مشيرة الى أن الدراسات الحديثة وجدت أن السمنة هي من العوامل الأساسية المسببة للتشحم، وأن ممارسة الرياضة تخفف من التشحم ونسبة السكر والوزن.

وأشارت إلي أن من أهم أعراض التشحم الكبدي التعب الجسماني والارتفاع البسيط في إنزيمات الكبد، مشيرة إل أن ما يؤكد الاصابة بالتشحم هو فحص السونار، وأن هناك 3 أسباب رئيسية لحدوث التشحم، وهي زيادة الوزن والإصابة بالسكر و ارتفاع الدهون الثلاثية.

 

×