الإدارة العامة للإطفاء

الإطفاء: حملة تفتيشية موسعة على منطقة ميناء عبدالله تستهدف المصانع غير المرخصة

أعلنت الإدارة العامة للإطفاء متمثلة بقطاعي الوقاية والمكافحة للقيام عن إستعدادها للقيام بحملة تفتيشية واسعة النطاق لمنطقة ميناء عبدالله، وذلك نظرا لتزايد الحوادث في الفترة الأخيرة و تواجد عدد كبير من القسائم و المصانع التي تعمل بدون تراخيص.

وقال مدير وقاية محافظة الأحمدي والجهراء العقيد خالد العجمي أن هذه الحملة ستكون على نطاق واسع وتستمر مدة الحملة شهر كامل ابتداءا من يوم الأحد القادم وهي بالتعاون مع الهيئة العامة للصناعة و تستهدف تحديدا المنطقة التخزينية في ميناء عبدالله حيث تبين أنها تحتوي على مباني ومنشآت غير مرخصة لنشاط التخزين ولا تستوفي الشروط الوقائية ومعدات الإطفاء.

ودعا العجمي أصحاب هذه القسائم أن يستخرجوا التراخيص واستكمال الشروط الخاصة بالإدارة العامة للإطفاء من خلال مراجعة قطاع الوقاية في محافظة الأحمدي وذلك بمهلة مدتها اسبوع واحد فقط وهي في النهاية حماية لأرواحهم و ممتلكاتهم، ولمن يتخلف عن الشروط سيتم إصدار المخالفات في حقهم وإحالتهم إلى القضاء.

وأضاف العقيد العجمي أن الحملة سيشارك فيها أكثر من 20 مفتش من الإدارة العامة للإطفاء و ذلك لضمان سرعة حصر المخالفات لما تمثله من خطورة على الأرواح والممتلكات وانعكاسها على البيئة بشكل سلبي.

 

 

×