وزارة الصحة

الصحة: مناقشة انشاء أقسام علاج إشعاعي في المستشفيات

كشف رئيس قسم العلاج الإشعاعي بمركز فيصل للعلاج الاشعاعي د.خالد الصالح أن 80% من مرضي السرطان من كبار السن، مبيناً أن هذا المرض يعتبر مرض كبار السن، لافتاً الى مناقشة انشاء أقسام علاج إشعاعي في المستشفيات الأخري لتخفيف الضغط علي المركز، وموافقة الوزارة.

وقال الصالح في تصريح له على هامش بدء ورشة العمل التي أقامها المركز اليوم تحت عنوان"العلاج الإشعاعي المتغير الشدة في سرطانات العنق والرقبة" بالتعاون مع الفريق الكندي" انننا نحلم بانشاء أقسام متخصصة بالعلاج الاشعاعي في مستشفيات الكويت، خاصة أن عدد سكانها الأن أكثر من 3 ملايين نسمة، والمريض يحتاج إلي وقت طويل ليصل للمركز، علما بأن 80% من مرضانا لا يحتاجون دخول المستشفي وانما تلقي العلاج والخروج فوراً، وبالتالي لا يعقل أن يركب المريض سيارة ساعة ونصف ليحصل علي جلسة علاج لمدة 5 دقائق ويعود في ساعة ونصف أخري.

وأضاف"العلاج الإشعاعي يحتاج إلي ما يقارب من 5 إلي 6 أسابيع جلسات يومية، وفي بعض الحالات تظهر أعراض جانبية للعلاج الإشعاعي، مثل جفاف في الفم، أو تعب في البلع، مما يجعل الأمر أكثر صعوبة علي المريض عند المكوث كثيرا في السيارة وخاصة في الصيف. ولهذا فقد ناقشنا هذا الأمر مع الوزير د.علي العبيدي، ووكيل الوزارة د.خالد السهلاوي،  ووافقوا علي اقتراح افتتاح اقسام علاج أشعاعي في الجهراء والعدان، ولكننا ننتظر تفعيل هذا القرار والدفع به في أتجاه التنفيذ، كما تقدمنا بكتاب رسمي إلي مستشفي الجهراء بعد موافقة الوزارة علي الأمر، وإدارة المستشفي وعدتنا بتخصيص مكان هناك.

 

×