الحمود متوسطا وفد المنظمة فرع الكويت

وزير الاعلام: للشباب الكويتي دور في مشاركة الحكومة صنع القرار والاصلاح الشامل

اكد وزير الاعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب الشيخ سلمان الحمود اهمية دور الشباب الكويتي المستنير في مشاركة الحكومة بعملية صنع القرار وتوجيه السياسات العامة نحو الاصلاح الشامل بشكل عام والاقتصادي على وجه الخصوص.

وقال الشيخ سلمان خلال استقباله فريق الكويت في منظمة رواد للاعمال العالمية (جي إي ام) الذي ضم الدكتورة حصة العجيان والدكتورة فاطمة السالم والدكتور فهد المضف وجمان الصقر ان الحكومة حريصة على دعم الشباب من خلال احتضانها للعديد من الفعاليات والأنشطة المختلفة والمجاميع الشبابية وتطبيق عدد من رؤاها المتنوعة.

وذكر ان وزارة الدولة لشؤون الشباب مستمرة في التواصل مع ابناء الكويت المجتهدين والمخلصين في خدمة وطنهم والاستماع الى أفكارهم وتلبية مطالبهم انطلاقا من ايمانها بقدرة الشباب على تقديم ما فيه خير للوطن والمواطن في جميع المجالات وعلى كل المستويات.

من جانبهم اوضح اعضاء الفريق انه يهدف الى دعم المبادرات والمشاريع الصغيرة التى تسهم في تحسين بيئة الاعمال في الدولة مضيفين ان جهودهم تهدف الى تطوير وتنظيم بيئة الاعمال في الكويت املا في وضع قاعدة بيانات ورؤية مستقبلية ثابتة مستفيدين من تجارب الاخرين الرائدة في هذا المجال.

واضافوا ان المنظمة تقوم باقتراح السياسات التي تعزز من النشاط التجاري على المستوى الوطني وتبحث المبادرات والافكار الهادفة الى انشاء مشاريع جديدة.

يذكر ان المرصد العالمي لريادة الأعمال (جي إي ام ) تأسس عام 1999 كشراكة بين مدرسة لندن للأعمال وكلية بابسون الامريكية ويقوم باصدار تقييم سنوي حول انشطة ريادة الأعمال ودورها في النمو الاقتصادي الوطني وطموحات ومواقف الأفراد في اكثر من 70 دولة.

 

×