صلاح المضحي

الاستئناف: الغاء حكم عزل مدير الهيئة المضحي من منصبه وبراءة المتهمين في "الوسيلة"

قضت محكمة الجنايات المستأنفه بالغاء حكم أول درجة بعزل مدير الهيئة العامة للبيئة صلاح المضحي من وظيفته وبرائته من التهم المنسوبه اليه على خلفية القضية المرفوعة من من أحد الموظفين.

وقال المحامي علي العصفور أن هذا الحكم عنوان الحقيقة وان المضحي استحق حكم البراءة لسلامه مركزة القانوني وان جميع ما جاء بصحيفة الاتهام قامت المحكمه بالرد علية لتقرر بان هذة الاتهامات لا اساس لها من الواقع والقانون.

واكدت المحكمه في حكمها ان جميع الاتهامات الموجهه للمضحي لا ترقى الى مرتبة الادانه مما يجعل المحكمه تقضي ببراءته وتلغي حكم عزلة من الوظيفة.

كما قضت محكمة الاستئناف بتأييد حكم براءة جميع المتهمين في قضية شركة الوسيلة والمتهم فيها عضو مجلس الامة السابق ورئيس وموظفين  الهيئة العامة للصناعة  في الحصول على منفعة من اموال الدولة بتحويل المشروع من حرفي الى تجاري منهية بذلك الجدل الواسع حول هذه القضية والتي استمرت قرابة احدى عشرة سنة.

وفي اول تعليق له على الحكم قال مدير عام الهيئة العامة للبيئة الدكتور صلاح المضحي خلال تصريح خاص لصحيفة "كويت نيوز"، ثقتنا مطلقة في القضاء الكويتي ونزاهته ومهما كانت للتهم من تأثيرات على السمعة والحالة النفسية والاجتماعية الا إن القضاء الكويتي بعد الله سبحانه وتعالى قد كشف الحق، مضيفاً "وأنني اعتبر ما حدث إختبار طال مدته عن العام ونصف ليأتي حكم البرأة من تهم الاستيلاء على المال العام والتزوير والعزل، وهذا عهدنا بنزاهة قضائنا، الأمر الذي كأن يطمئنني من ظهور برأتي مما نسب وكان الامر مسألة وقت حتى صدر الحكم.

وعن ما نشر في بعض وسائل الاعلام ووسائل الاتصال الاجتماعي قبل صدور الحكم، ردد المضحي " تركت الأمر لحكم القضاء ليكون أبلغ رد"، مشدداً على انه لم يشغل نفسه بالرد على اشياء سلبية حتى لا يتم تأويل تصريحاته، لافتاً الا إن العمل الذي كان لديه لم يعطيه المجال لمتابعة مثل هذه الأمور، في الوقت ذاته أعرب عن إحترامه لحرية الصحافة والاعلام والنشر والتعبير عن الرأي في الكويت، مشيداً بدور الصحافة الكويتية بغض النظر على الحالات الفردية السلبية التي طالته.

وعبر المضحي عن ترحيبه لأي نقد يتعرض له سواء من قبل الجهات الاعلامية او حتى الاشخاص طلما كان النقد بناء، قائلاً "أما الامور السلبية فدائما ما تكون موجودة ويترك العمل والاجتهاد وحده هو من يرد عليها، مضيفاً إن اي قيادي أو مسؤول في اي جهة من جهات الدولة معرض لمثل هذه الأمور والتي يجب إن يتقبلها الشخص ويدع الجهات المخولة هي من ترد عنه مثل حكم السلطة القضائية الذي جاء مخالفاً لكل الاتهامات التي وجهت ضدي وكان ابلغ رد عليها، مردداً "تركت القضاء للرد بالحق والتزمت الصمت حتى يأذن ربي بوضوح الحقائق".

وحول أخر الانشطة البيئة التي تعمل الهيئة على إنجازها، كشف المضحي أن هناك عدة أمور أولها أن الهيئة اجتمعت مع البنك الدولي اليوم، وذلك من أجل الوقوف على دراسات المردود البيئي بإعتبار إن الكويت الاكثر تميزا بين دول مجلس التعاون في هذا الشأن، مشيراً إلى إنه وبالتعاون مع البنك الدولي سيستمر العمل على هذا الموضوع حتى يتحول إلى مركز اقليمي، لافتاً إلى أنه سبق وأن تقدم بدراسة لمجلس التعاون الخليجي تهدف إلى إنشاء مركز لدراسة المردود البيئي وتمت الموافقة على أنشأها بدعم من البنك الدولي.

ولفت المضحي أن الأمر الثاني خاص بعمل المسح البيئي على المناطق الصناعية بالكامل وذلك لتوفير كافة المعلومات الخاصة بكافة أنواع ومصادر الملوثات الرئيسية والثانوية، مشيراُ إلى إن أخر التقنيات التي توصلت لها الهيئة "هي تحديد مصدر التلوث في المنطقة بعد إن كان العمل يجري على المنطقة بأكملها مما يساهم في توفير الوقت والجهد والتكلفة بعد تحديد المصدر وإصلاحه ومعالجته وحده".

وأوضح المضحي أن الامر الثالث خاص بإجتماع المجلس الاعلى للبيئة وذلك لإقرار تنظيم عشوائية المخيمات، ومن جانبها إقرار الجائزة البيئية بأسم صحاب السمو الشيخ صباح الأحمد.

 

×