الوزير العمير: بابي مفتوح أمام أي مشروع بيئي

أعرب وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة ووزير النفط ورئيس المجلس الأعلى للبيئة الدكتور علي العمير عن تمنياته بالتوفيق للعاملين بالهيئة للبيئة، مؤكداً على إن بابه مفتوح لتلقي أي مشروع مقدم من قبل العاملين بإدارات الهيئة.

جاء ذلك خلال ترأس الوزير العمير لإجتماع مجلس مدراء الهيئة صباح اليوم وذلك للاطلاع على مشاريع البيئية القائمة والمستقبلية لهيئة البيئة.

وبدوره قال المدير العام للهيئة العامة للبيئة الدكتور صلاح المضحي إن إجتماع مجلس مدراء الهيئة تضمن الاطلاع على نظام الخرائط الجغرافية الخاص بالهيئة ومقترحها حول المدينة الصناعية الجديدة (طريق السالمي - غرب البلاد) واتخاذ الخطوات العملية لتسريع انشائها واجراءاتها، فيما يخص تشكيل فرق التفتيش والضبطية القضائية لرصد وتسجيل المخالفات ومصادرة الفوم ومشروع بناء نظام الإدارة البيئية المتكاملة.

واوضح المضحي انه تم الاطلاع ايضا على وضع وتطبيق الخطة الوطنية لتحسين جودة الهواء في الكويت ومناقصة بناء وتوريد وتشغيل وصيانة زورق الأبحاث الخاص بالهيئة والرصد البيئي المتعدد الاغراض واهم المواصفات الفنية للزورق الذي يعد من اكبر الزوارق البحثية في المنطقه ويبلغ طوله 130 قدم ويتميز بوجود احدث الاجهزة والامكانيات لجمع العينات من المياه والطمي والتربة القاعية والهوائم الدقيقة.

من جهة أخرى اعلن المضحي تنظيم هيئة البيئة غدا الاربعاء للاحتفال بمناسبة عيدي الوطني والتحرير تحت رعاية وحضور كل من عضو المجلس الاعلى للبيئة الشيخة امثال الاحمد الجابر الصباح والوزير علي العمير حيث سيشمل الحفل مشاركة الكشافات والزهرات وعرض فيلم (قصة وطن) وهو من انتاج الهيئة الذي يحكي قصة تطور الكويت عبر التاريخ وصولا لما حققته من انجازات في كل المجالات.

 

×