اللواء الشيخ فيصل النواف

الداخلية: آلية عمل جديدة لإصدار كروت الزيارة

أكد وكيل وزارة الداخلية المساعد لشئون الجنسية والجوازات اللواء الشيخ فيصل نواف أن مهرجان هلا فبراير منذ انطلاقته وهو يحظى باهتمام كافة القطاعات الأمنية في وزارة الداخلية حيث تم الاستعداد له قبل بدء الفعاليات بوقت كاف من خلال التنسيق فيما بينها والتعاون المستمر عملا على إنجاحه حيث أنه يعتبر مهرجان الكويت الأول.

وأوضح أن إدارات الهجرة في المحافظات الست أصدرت العديد من سمات الدخول السياحية الخاصة بالمهرجان وفقا للوائح والقوانين والضوابط المعمول بها، وأشار إلى استحداث آلية عمل جديدة متكاملة لإصدار جميع السمات من زيارة عائلية أو تجارية بالإضافة إلى السياحية بهدف العمل على راحة المراجعين وفقا للنظم المعمول بها.

وناشد اللواء فيصل أصحاب السمات السياحية وكفلائهم ضرورة الالتزام بالمدة المقررة لعدم تعرضهم للمسائلة القانونية.

ومن جانب آخر أشار اللواء الشيخ فيصل نواف الأحمد الصباح إلى أن الزيارة التجارية مدتها شهر وتمدد أسبوعين مؤكدا ضرورة الالتزام بالمدة المحددة وضرورة المغادرة حسب الإجراءات المتبعة في هذا الشأن، مؤكدا إمكانية إصدار زيارة أخرى فور مغادرة البلاد والعودة حسب الإجراءات المعمول بها في هذا الشأن.

ودعا الكفيل والمكفول إلى ضرورة الالتزام بما هو منصوص عليه في سمة الزيارة حتى لا يقع أحدهما تحت طائلة القانون، مشيراً إلى تسهيل الكثير من الإجراءات لتقديم خدمات متميزة في الشكل والمضمون بالسرعة الممكنة حسب الإجراءات المتبعة في كل نوع من سمات الدخول متمنياً للجميع إقامة طيبة على أرض الكويت الحبيبة.

واختتم وكيل وزارة الداخلية المساعد لشئون الجنسية والجوازات اللواء الشيخ فيصل نواف الأحمد الصباح مؤكدا أن قطاع الجنسية والجوازات يقدم كافة التسهيلات لراحة المراجعين عن طريق اختصار الوقت والإجراءات من خلال منظومة تطوير شاملة، بناء على توجيهات معالي نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ محمد الخالد، وهي التوجيهات التي يتابع تنفيذها على أرض الواقع وكيل وزارة الداخلية الفريق سليمان فهد الفهد.