ممثل داو متحدثا في المؤتمر

داو للكيماويات الكويت الراعي الفضي لمؤتمر الكويت الدولي الثالث للتربويي

 لعبت شركة داو للكيماويات دور الراعي الفضي لمؤتمر الكويت الدولي الثالث للتربويين انسجاماً مع مع التزام داو طويل الأمد بتحسين وتطوير التعليم، يسعى المؤتمر إلى تبني مسؤولية اجتماعية تجاه الطلبة في الكويت عبر دعم أحدث المناهج التعليمية واستراتيجيات التعَلُّم.

وسجَّل المؤتمر حضور أكثر من 700 مندوب من أكثر من 30 مدرسة في الكويت. كما تمت دعوة أكثر من 30 محاضراً متخصصاً في شتى فروع التربية والتعليم من جميع أنحاء المنطقة والعالم، لإلقاء محاضرات خلال المؤتمر.

وقدم المحاضرون الذين يمثلون العديد من المؤسسات والمنظمات التربوية بما فيها الجمعية الكويتية لاختلافات التعلُّم (KALD) وبوفالو ستيتاين ذا يو إس إيه، ورشات عمل ومحاضرات غَطَّت العديد من المواضيع الحيوية للتربويين العصريين أمثال التعليم المعكوس، التفكير التصميمي، التدريب التفاعلي باللوح الأبيض والتحول إلى تربوي متصل.

واستمع حضور المؤتمر إلى محاضرات رئيسية باللغتين العربية والإنجليزيةألقاها خبراء محلوين وأجانب حول العديد من المواضيع بما فيها تفادي الترهيب الطلابي ومشاركة الطلبة في العملية التعليمية في القرن الحادي والعشرين.

وبذل المدرِّسون جهوداً كبيرة طيلة أيام المؤتمر الثلاثة لترقية مهاراتهم وتوسعة نطاق معارفهم ومواصلة ممارسة عاداتهم للتعَلُّم مدى الحياة للتمكن من شحذ هِمَم الطلبة وتحفيزهم.

وفي سياق تعليقه على هذه الفعالية، قال السيد جمال عتّال، مدير عام شركة داو للكيماويات في الكويت: "أنا في غاية السرور لمشاهدة ممثلين عن جميع القطاعات الاقتصادية والتربوية والجهات الحكومية مجتمعين لتحقيق المكاسب للطلبة ودعم التعليم في مجتمعنا بأسلوب تفاعلي، وفقاً لأهداف وقِيَم داو. ونحن بحاجة إلى ضمان حصول شبابنا على التدريب والإرشاد اللازمين لاكتساب المهارات التي يحتاجون إليها للنجاح".

وسبق لشركة داو للكيماويات في الكويت رعاية مؤتمر الكويت الدولي الثاني للتربويين عام 2012، والذي غطَّى العديد من المجالات والمواضيع أمثال محو الأمية والفهم التصميمي وإدارة الفصول الدراسية وتعليم ذوي الاحتياجات الخاصة والطلبة الموهوبين.

 

×