وزارة الشباب لـ"الشباب": من لامكم على ملاحظاتكم لامه الله

أكدت وزارة الشباب أنها كأي مولود جديد ينمو ويزدهر من خلال تواجده في بيئة حاضنة وصحية، مضيفة "نعلم علم اليقين بأننا لن نجد أي قصور من أهل الكويت في توفير هذه البيئة".

وقالت الوزارة في موقعها على تويتر اليوم ردا على الحملة التي اطلقت أمس ضد أداءها في هاشتاق "#ما_الهدف_من_وزارة_الشباب "علينا أن لا نفقد الأمل .. ومن لامكم على ملاحظاتكم لامه الله" مستدركة بالقول "وجب علينا توضيح بضعة أمور فالوزارة تسعى بالاهتمام بالنشء والشباب من خلال أهداف مستدامة تترجم من خلال تعزيز التماسك الاجتماعي والقيادة والتمكين والابداع والابتكار".

وأضافت الوزارة أنها جهة مختصة بالدراسة والأبحاث والدعم بالتعاون مع الشركاء في سبيل تحقيق مفهوم الرعاية الشبابية المتكاملة بالدولة".

وبينت انها تتخذ عدة طرق عديدة في سياسة النفاذ الى الشباب الكويتي أهمها المؤسسات التعليمية التي تعتبر بوابة للتعليم النظامي بالدولة، والاستثمار بطاقات الشباب بالدعم وافساح المجال أمام طاقاتهم لأحداث أثر ايجابي بالمجتمع.

والجدير بالذكر أن حملة #ما_الهدف_من_وزارة_الشباب انتقدت موقف الوزارة وتجاهلها لمشاكل الشباب، والمحسوبية التي سيطرت على أداء الوزارة.

 

×