جمعية أهالي الشهداء الأسرى والمفقودين الكويتية

"الأسرى والمفقودين" مشاركة في اجتماعات الدورة 24 للإتحاد العربي للمحاربين

أعلنت جمعية أهالي الشهداء الأسرى والمفقودين الكويتية عن مشاركتها في أعمال اجتماعات الجمعية العمومية للدورة "24" للإتحاد العربي للمحاربين القدماء المنبثق من جامعة الدول العربية التي تعقد في القاهرة بجمهورية مصر العربية خلال الفترة من 1 إلى 6/2/2014.

ويضم الوفد الذي يترأسه رئيس مجلس الإدارة فايز عبدالله العنزي والذي يشغل منصب رئيس اللجنة الإدارية والمالية للإتحاد العربي بالإضافة إلى عضو مجلس الإدارة حسن حمد العجمي، وتناقش الجمعية عدد من الموضوعات الهامة التي تهم الاتحاد العربي للمحاربين القدماء وترشيحات منصب نائب رئيس الاتحاد وكذلك توزيع جوائز الاتحاد والمرشحات للأم المثالية من الدول الأعضاء.

وقال عضو الوفد حسن حمد العجمي بأن جمعية أهالي الشهداء الأسرى والمفقودين الكويتية عضو فعال ونشط في الاتحاد العربي نظراً لمكانة دولة الكويت الإقليمية والعربية ولخبرتها الكبيرة في قضايا حقوق الانسان بشكل عام وقضية الاسرى الشهداء بشكل خاص .

وذكر العجمي بأنه بناءً على الاقتراح المقدم من جمعية أهالي الشهداء الأسرى والمفقودين الكويتية للإتحاد العربي للمحاربين القدماء بتنظيم مسابقة "أم الشهيد المثالية" على مستوى الوطن العربي فقد قامت الجمعية باختيار أم الشهيد المثالية في الكويت وهي الأم الفاضلة طيبة عبد الله علي الزمامي والدة الشهيدين سعود وخالد عبد العزيز فريح الكوح والتي تم اختيارها من بين أمهات الشهداء الكويتيات اللواتي لديهن أكثر من شهيد من قبل اللجنة المشكلة لذلك، وتقام هذه المسابقة للمرة الثانية على التوالي حيث فازت في المسابقة الأولي الام الفاضلة الكويتية نوره حمود البدر والدة الشهيدين عادل وبدر فالح البدر وتم تكريمها خلال حفل الوفاء الثاني الذي أقامته الجمعية برعاية سمو رئيس مجلس الوزراء.

وأضاف حسن العجمي بأن الجمعية قد قامت بترشيح كلا من عضو مجلس الأمة السابق محمد خليفة الخليفة واللواء متقاعد فيصل مساعد الجزاف رئيس الهيئة العامة للشباب والرياضة السابق لنيل الوسام الشرفي للإتحاد العربي للمحاربين القدماء سامي أحمد علي الرشود رحمه الله لنيل شهادة الشكر والتقدير والعرفان نظراً لجهودهم المتميزة في دعم قضية الأسرى الشهداء ودعم أنشطة جمعية أهالي الشهداء الأسرى والمفقودين الكويتية.

ونوه أن الجمعية قد قامت بترشيح عشرة من شهداء الغزو العراقي لنيل شهادة الشكر والتقدير من الاتحاد العربي للمحاربين القدماء نظراً لما قدموه من تضحيات لبلدهم الكويت وذلك حسب الألية المتبعة سابقاً وهي الترتيب حسب أسبقية اعلان الاستشهاد والشهداء المكرمون وهم: خالد صالح عبدالرحمن التويجري، سالم عبيد عبدالله المطيري، فهد خليفه جدلان المريخي، رجاء حمود صالح السهلي، أحمد محمود محمد الحطاب، حبيب حمد صالح الزقاح، يعقوب يوسف بدر الأستاذ، معيوف جابر صهود الحربي، منصور فالح ناصر الثاقب وشجاع ماضي عامر العجمي.

وبذلك يصبح عدد الشهداء الكويتيين الذين تم تكريمهم من قبل الاتحاد العربي للمحاربين القدماء أربعون شهيداً بواقع عشرة شهداء كل عام.

 

×