وزارة الصحة

الصحة: إرتفاع معدل الإصابة بمرض السكري إلى 24% بين الكويتيين

حذر استشاري الجراحة العامة في مستشفى مبارك الكبير د.علي الدهام  من ارتفاع  معدل الاصابة بمرض السكري  في دول الخليج العربى، مبيناً أنه الأعلى عالميا، حيث تصل معدل الإصابة في الكويت إلى 24% بين الكويتيين، أي بين كل اربع أشخاص يوجد شخص واحد مصاب بداء السكري.بينما في بعض دول الخليج كالمملكة العربية السعودية معدل الإصابة بداء السكري يصل إلى 23%.

وبين الدهام في تصريح له ان مضاعفات مرض السكر تؤثر على زيادة الإصابة بمرض القدم السكري، لافتاً الى دراسة أجريت في مملكة البحرين تبين مدى حدوث التقرحات في القدم لدي مرضى السكري بمعدل 6% من المرضى بينما أمراض الأوعية الدموية تصل نسبة الاصابة بها إلى 12% بين المصابين بداء السكري.

وأكد أن أمراض القدم السكري والتي تعد إحدى مضاعفات داء السكري تنتج بسبب ضعف في الأعصاب والأوعية الدموية التي تغذي القدم، مشيراً الى أن هناك أسباب عديدة تؤدي إلي الإصابة بهذا النوع من المضاعفات أهمها عدم المحافظة على مستوى السكر في الدم لفترة طويلة والذي يؤدي إلي أمراض الشعيرات الدموية التي تغذي القدمين مما يتسبب في ضعف في الأعصاب الحسية، ويصيب القدم بجروح والتهابات بسبب قلة الإحساس.

وأضاف أن من أسباب الاصابة بمضاعفات القدم السكري إصابة القدم بجروح وكدمات نتيجة للبس الحذاء الضيق أو المشي حافي القدمين، ولفت إلى أنه عند إصابة المريض بالقدم السكري يشتكي من التهاب وانتفاخ في القدم وقد يصاحبها إفرازات صديدية، ويعالج بقدر الالتهاب في القدم، فعند التهاب الجلد والأغشية التي تحته فيعالج بالمضاد الحيوي، وقد يحتاج المريض لتنظيف القدم جراحيا، بينما إذا كان الإلتهاب وصل إلى العظم فقد يحتاج المريض إلى بتر الجزء الملتهب ومستوى البتر يتحدد بقدر الالتهاب فيه.

وأشار الدهام الى أن الوقاية من مضاعفات القدم السكري تكون بحفظ مستوى السكر في المعدل الطبيعي، ويكون ذلك بقياس مستوى السكر التجسسي كل ثلاثة أشهر، وكذلك حماية القدم من الإصابة بلبس الحذاء المناسب المغلق، غير الضيق، حيث الوقاية خير من قنطار علاج.

 

×