الدكتور صلاح المضحي

هيئة البيئة: إخلاء المناطق النفطية من 3500 خيمة و1700 بيت كربي خلال الأسبوع الماضي

أعلن مدير عام الهيئة العامة للبيئة الدكتور صلاح المضحي أن الهيئة تستعد لإقامة حفلا برعاية وحضور معالي  وزير النفط ورئيس المجلس الأعلى للبيئة بالإنابة الدكتور علي صالح العمير لتكريم الجهات والفرق المشاركة في حملة ازالة المخيمات المخالفة بالمناطق النفطية بجنوب الاحمدي.

واشار المضحي في تصريح صحافي له، أن هذا التكريم يأتي تتويجاً لنجاح الحملة وخلال فتره زمنية قياسية في الوصول لغايتها إخلاء المنطقة بالكامل الأسبوع الماضي والتي كانت تحتوي على يقارب 850 مخيم بمجموع 3500 خيمة تقريباً و1750 بيت كيربي، بالاضافه الى عدد من المخيمات والتي كانت تستخدم لتربية الماشية او لاغراض تجاريه بحته بإستخدام احدث التقنيات من اسقاط مواقع المخيمات على نظام الخرائط الجغرافية الخاص بالهيئة العامة للبيئة حتى تتم متابعة عملية الازالة سواء كانت فوريه من قبل صاحب المخيم او فوريه من قبل فريق التفتيش والضبطية القضائية التابع للهيئة العامة للبيئة.

وأكد  المضحي ان هذا ان دل على شيء فانما يدل على اهمية تكامل آداء عمل الجهات لضمان الوصول للنتائج المرجوه حيث أشاد  بالعمل المتواصل لفريق التفتيش والضبطية القضائية للتابع للهيئة العامة للبيئة و لشركة نفط الكويت و للجنة الازالة التابعه لمجلس الوزراء ووزارة الداخلية على حسن التنسيق ومواصلة العمل في ظل ضروف جوية صعبه شهدت هطول امطار خلال عمل فرق التفتيش والازالة كان من الممكن ان تؤخر عملية الازالة مما شكل تحدي للفرق العاملة والتي تغلبت عليها بالعمل لساعات اضافيه.

ونبه المضحي الى تجاوب عدد كبير من اصحاب المخيمات بالازاله التلقائية خصوصا وان فريق التفتيش والضبطية القضائية كان يعطي مهلة كافية لاصحاب المخيمات لازالتها بحسب التعليمات الي كانت موجهه لهم وذلك حفاظاً على الممتلكات الخاصة بالمواطنين والتي تحتويها المخيمات و التنبيه عليهم بالازالة قبل موعد الازالة الفورية والتي تأتي من جهه لضمان سلامة اصحاب المخيمات كون المنطقة المستهدفة هي منطقة عمليات نفطية خطرة قد تشهد تسربات نفطية او غازية خطره كما حصل قبل ثلاثة اسابيع، و للحفاظ على الاملاك العامة للدولة وعدم اعاقة مشاريع حيوية يعود نفعها على جميع المواطنين من جهه اخرى.

وشكر المضحي وسائل الاعلام التي ساهمت بشكل ايجابي بدعم عمل فرق التفتيش والازالة وتوعية المواطنين بضرورة الازالة التلقائية لمخيماتهم . 

وفي ختام تصريحاته كشف المضحي أن المجلس الاعلى للبيئة سيعقد اجتماعه الاول هذا العام  برئاسة معالي وزير النفط رئيس المجلس الاعلى للبيئة بالانابه الدكتور على صالح العمير للنظر على للمواضيع المدرجه على جدول اعماله واهمها تنظيم عملية التخييم على ضوء ماوصلت اليه اللجنة الخماسية المكلفه و مناقشة رؤية  الهيئة العامة للبيئة في مايخص المعلومات البيئية  ( رؤية 2030 ) و احاطة المجلس الاعلى علماً برفع مشروع قانون  النظام الخليجي الموحد للمواد المستنفذة لطبقة الاوزون كأول دولة خليجية تصدر آليتها التشريعية الخاصه بتطبيق هذا النظام .

 

×