وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل

الشؤون: فتح تحويل الزيارة التجارية إلى اذونات عمل خلال شهر

أعلن وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل عبد المحسن المطيري عن إعداد قرار وزاري بشان  تشكيل لجنة برئاسة وكيل وزارة الشؤون وعضوية عدة جهات خارجية ممثلة في كل من وزارة الصحة والداخلية والتجارة والصناعة.

وذلك لإعادة دراسة تنظيم تحويل الزيارة التجارية لاذونات عمل، بحيث ستكون مدة اللجنة خلال شهر من تاريخه وسيتم رفع توصيات اللجنة إلى وزير الشؤون الاجتماعية والعمل هند الصبيح وذلك لاتخاذ القرار المناسب.

وحول قرار تقليص العمالة الوافدة اكد المطيري على إن تقليص أعداد العمالة الوافدة في دول مجلس التعاون، شأن سيادي داخلي يخص كل دولة من دول "المجلس" على حدة وفقا للالية التي تراها مناسبة، غير أنه من الملاحظ أخيرا قيام كل من المملكة العربية السعودية، وسلطة عمان، بتقليص أعداد العمالة الاجنبية في بلدانهم".

وأضاف" أما فيما يخص الكويت فوزارة الشؤون لا تألو جهدا في تطبيق القانون الخاص بتعديل التركيبة السكانية في البلاد، وما جاء في الخطة الخمسية للدولة، من خلال زيادة نسب المواطنين العاملين في القطاعين الحكومي والخاص، مقابل خفض نسب العمالة الوافدة"، نافيا أن تكون الوزارة تتبع أي سياسة إقصائية مع أي جنسية تعمل داخل سوق العمل، مؤكدا في الوقت ذاته أنه لا مكان للعمالة الهامشية داخل سوق العمل الكويتي، التي تمثل عبء على البلد وسوق العمل.

وأوضح المطيري أن الوزارة تعكف حاليا على مراجعة العديد من القرارات الوزارية الصادرة بشأن تنظيم العمل في القطاع الاهلي، ومنها قرار التوسع في إستصدار تصاريح العمل، مشيرا إلى أنه سيتم عقب الإنتهاء من أعمال المراجعة رفع التوصيات إلى وزيرة الشؤون لإتخاذ ما يلزم بشأنها، وما تراه مناسباً.

 

×