الوزير العبيدي: الاسعاف الجوي وصل الى مراحله النهائية وسيرى النور قريبا

أعلن وزير الصحة د.علي العبيدي عن دراسة مشروع الهيئة العامة للصحة مؤكداً أنها من الأمور الهامة التي تقع ضمن الملفات المطروحة امامه، لافتاً أنه سيتم اتخاذ القرار المناسب تجاهها بعد دراستها، لافتاً الى ان المرحلة المقبلة هي مرحلة استقرار للوزارة، وأن جميع الطواقم الطبية ستأخذ دورها في العمل وتنشيط الادارات والمدراء والقياديين للإسراع في عجلة التنمية.

وأكد العبيدي في تصريح صحفي له صباح  اليوم خلال استقباله المهنئين بديوان عام الوزارة بمناسبة عودته وتوليه حقيبة الصحة على وجود العديد من المشاريع التي سترى النور قريبا، اضافة الى وجود العديد من الخطط الطبية التي يشارك فيها الاداريين والخبرات الوطنية بالوزارة وتعمل على انجازها بأسرع وقت، مردداً ان الايادي ممدودة للتعاون مع اعضاء مجلس الامة، بهدف سن وتشريع القوانين التي تصب في صالح المواطن والمقيم، مشيدا بدور وسائل الاعلام في تسليط الضوء على ابرز القضايا.

وأضاف" هناك العديد من المشاريع التي يتم العمل عليها ومنها الاسعاف الجوي الذي وصل الى مراحله النهائية وسيرى النور قريبا، مبينا ان له دور اضافي في تنويع الخدمات الصحية ،موضحا وجود عدد من الاجتماعات المقبلة مع مدراء المناطق الصحية والوكلاء المساعدين، بهدف تقديم افضل الخدمات الطبية اللازمة للمواطن والمقيم.

وأردف "توجد نظرة شمولية للمنظومة الصحية وذلك بالتعاون مع مجلس الامة والقياديين ومدراء القطاعات الصحية، لتحسين الخدمات الصحية والتسريع في عجلة التنمية من خلال المشاريع الانشائية والتنموية التي تعتزم الوزارة تنفيذها.

 

×