التربية: انخفاض مستويات الغش في الإختبارات عن معدلاتها هذه السنة

كشف وكيل وزارة التربية المساعد للتعليم العام عن د.خالد الرشيد عن انخفاض مستويات الغش في الاختبارات هذه السنة عن معدلاتها المسبوقة وذلك بعد التعديلات الأخيرة التي طرأت على لائحة الغش في الإختبارات، منوها بأن القائمين على الاختبارات و المسؤولين عنها لم يتوانوا عن التطبيق مما أضعف هذه العملية.

وأعلن الرشيد في تصريح للصحافيين بعد جولة تفقدية للاطمئنان على سير اختبارات المرحلة الثانوية في المعهد الديني "بنات" في منطقة قرطبة صباح أمس، عن تعديلات ستطرأ على وثيقتي المرحلتين المتوسطة والثانوية في التعليم الديني بما يتوافق وخطتنا الطموحة للتطوير النوعي والكمي الذي يخدم الكويت.

ولفت الرشيد الى الإقبال الواضح والملحوظ على التعليم الديني في الكويت الامر الذي سيؤدي بطبيعة الحال إلى التوسع المكاني والعمراني له وذلك في منطقتين تعليميتين، مؤكداً ان الوزارة قد خصصت موقعين لبناء مباني حديثة لخطة التوسع به في المستقبل القريب.

وأكد الرشيد الانخفاض الملحوظ في معدلات الغياب في فترة الاختبارات وذلك بعد إلغاء الاختبارات المؤجلة وفقاً لما جاء في وثيقة التعليم الثانوي الأخيرة، موضحاَ بأنها لا تمنع مراعات الحالات الحرجة من الطلاب لإعادة اختباراتهم.

واشار الرشيد ان الاختبارات سارت امس بصورة سليمة ومطمئنة، مؤكداً على ان الوزارة من مسؤوليتها الاطمئنان على سير الاختبارات في جميع المراحل من ناحية جاهزيتها وتوفير الاثاث والمكان واستعداد الهيئتين التعليمية والإدارية منوهاً على ان الاستعدادات هي ذاتها لمراحل التعليم العام والتي ستسير بنفس الصورة والنمط.

ولفت الرشيد الى أن الاختبارات تطبع داخل مركز لطباعة الاختبارات في الوزارة وتنتقل بصورة مشددة للمناطق التعليمية ومنها الى مدارس الوزارة، وعن فكرة التصحيح الإليكتروني للاختبارات قال الرشيد "لاتزال الفكرة تحت التجربة وهي مطروحة لنوعية محددة من الاختبارات وما تم التأكد من جاهزيتها سيتم اقراراها واعتمادها".