الوزير المعوشرجي: نسعى لريادة الفكر الوقفي عالميا والتطبيق المؤسسي له في الدول الاسلامية

قال وزير الأوقاف والشؤون الإسلامية شريدة المعوشرجي ان الأمانة العامة للأوقاف تسعى لريادة الفكر الوقفي عالميا والتطبيق المؤسسي له في الدول الاسلامية كأداة للتنمية الشاملة محليا وكنموذج يحتذى به عالميا.

وقال المعوشرجي في تصريح صحافي اليوم بمناسبة تنظيم ألامانة العامة للاوقاف للملتقى الوقفي ال20 برعاية سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح ما بين 22 و 24 ديسمبر الجاري ان الامانة تفتخر بأنها بلغت اليوم 20 عاما منذ التأسيس عام 1993 في خدمة الوقف ورعايته وتحقيق أهدافه لتفخر بها الكويت كجهة رسمية حققت انجازات عديدة تحسب لها في العديد من المجالات.

وذكر ان المؤتمر يحضره عدد من الجهات والمؤسسات والشخصيات العامة من العلماء والأكاديميين من معظم انحاء العالم ولاسيما المختصين في علوم الوقف وشؤونه وذوي العلاقة بالوقف والأوقاف داخل الكويت وخارجها.

وافاد بان المشاركات الدولية من خلال المؤسسات والمنظمات والجمعيات المهتمة بالعمل الخيري والتطوعي وبخاصة في مجال الوقف يعد اثراء للعمل الوقفي وستقدم ما لديها من أعمال ونشاطات وأفكار وقفية وخيرية اضافة الى استعراض دور في نشر ثقافة الوقف الأصيلة منذ تأسيسها فضلا عن دورها في تعزيز مكانة الكويت كمنسق لملف الأوقاف في العالم الاسلامي منذ عام 1997.

 

×