الصحة: 100 إصابة باضطرابات البلع شهريا تعالج في مركز الشيخ سالم العلي

كشف وكيل وزارة الصحة المساعد للشئون الفنية د.جمال الحربي أن هناك ما يقارب من 100 حالة مرضية يتم علاجها شهريا في مركز الشيخ سالم العلي تعاني من الاصابة باضطرابات البلع ، مشيراً الى أن أغلبهم من الأطفال الذين يعانون من ارتجاع المريء، بالإضافة إلى كبار السن الذين يعانون من جلطات في المخ مما يكون له انعكاسات صحية علي المريء.

جاء هذا التصريح للحربي علي هامش افتتاحه اليوم الاحتفالية التي أقامها القسم باليوم العلمي للبلع ،تحت رعاية وزير الصحة الشيخ محمد العبد الله ، ولفت الى أن الوزارة تهتم بعلاج اضطرابات البلع حيث بدأت بمشروع اضطرابات البلع منذ 5 سنوات، وأوضح أن قسم السمع والنطق بمركز الشيخ سالم العلي الصباح لعلاج السمع و النطق ،قد حصل علي الاعتراف الدولي من قبل الأكاديمية الأوروبية الأمريكية.

وأشار إلى أن المركز يقدم خدمات علاجية لعدة مشاكل تتعلق بالسمع والنطق ، وقال" قد تسبب بمشاكل في الأذن نتيجة لترسب السوائل ،كما تتسبب مشاكل البلعوم التي تصيب الكبار في التأثير علي الصوت أيضا كما بين أن وزارة الصحة تعمل علي مشروع المسح السمعي للأطفال حديثي الولادة ،والذي يهدف إلي الاكتشاف المبكر لمشاكل السمع لدي الأطفال حديثي الولادة ،وعلاجهم مبكرا تجنبا لإصابتهم في المستقبل بمشاكل السمع ،ومن ثم تجنب تكاليف مالية كبيرة على الدولة، كاشفا في الوقت نفسه على أن الأمر لا يقتصر علي ذلك فقط بل هناك فريق من إدارة الصحة المدرسية يعمل علي إجراء مسح سمعي لأطفال رياض الأطفال لاكتشاف مشاكل السمع لديهم مبكرا ".

كما أشار الى أن المسح السمعي للأطفال والكبار شهد تطورا خلال الفترة الماضية ،ولفت الى توسعات هامة حدثت ومنها وجود عيادات تخصصية في فحص السمع للأطفال والكبار في عدد من المراكز الصحية ،وكذلك بمستشفيات العدان والجهراء والفروانية.

ومن جانبها أكدت رئيسة قسم السمع و النطق بمركز الشيخ سالم العلي د.عبير الهيفي أن عيادة البلع في المركز تستقبل 100 حالة شهريا ،لافتة أنها مجهزة بأحدث التجهيزات الطبية، كما أشارت إلى أن اختصاص أمراض البلع يعد نادرا وصعبا، مشددة علي ضرورة التواصل مع الأطباء سواء من داخل أو خارج الكويت للإطلاع علي كل ما هو جديد وحديث في هذا المجال . كما أشارت إلي أن المركز يشهد تأهيل وعلاج المصابين باضطرابات البلع ،وأنه في حال وجدت حاجة لتحويل المريض ، فانه يتم تحويل المصاب إلى عيادة تأهيل البلع في مستشفى الطب الطبيعي.