الكويت تعلن التزامها بدفع مليون دولار لشؤون اللاجئين خلال عام 2014

اعلنت دولة الكويت اليوم التزامها بدفع مبلغ مليون دولار أمريكي لدعم الجهود الإنسانية لمفوضية الامم المتحدة العليا لشؤون اللاجئين خلال عام 2014.

وقال مندوب دولة الكويت الدائم لدى الامم المتحدة والمنظمات الدولية هنا السفير جمال الغنيم في كلمة بلاده امام اجتماع لجنة الجمعية العامة لتبرعات برنامج المفوضية ان "الكويت تؤكد أهمية حشد كافة الجهود الدولية لحل المشاكل المزمنة بما يتوافق مع القانون الإنساني الدولي وقانون حقوق الإنسان".

وشدد الغنيم على ان هذا الدعم الكويتي يرمي الى تحقيق أهداف المفوضية لما فيه خير البشرية ودعم جهودها الخيرة لتخفيف المعاناة عن اللاجئين ودعم احتياجاتهم بما يحقق الأمن والسلم في العالم.

واوضح ان الدور الانساني المشهود الذي تقوم به المفوضية في إيجاد حلول لمساعدة اللاجئين والنازحين والمشردين في مناطق عدة من العالم وبالأخص سوريا يتعين ان يكون محل إشادة وتقدير من المجتمع الدولي.

ولفت الغنيم في كلمته الى ان الكويت استضافت المؤتمر الدولي الأول للمانحين لدعم الوضع الانساني في سوريا اوائل هذا العام بالتعاون مع الأمم المتحدة واستجابة لمبادرة السكرتير العام للأمم المتحدة بان كي مون من منطلق دعم الكويت للدور الانساني الذي تقوم به المفوضية.

وذكر ان "المؤتمر حقق نجاحا فاق التوقعات بمساهمات بلغت مليارا ونصف المليار دولار أمريكي ساهمت فيها الكويت بمبلغ 300 مليون دولار أمريكي تم تسديدها بالكامل عدا المساعدات التي تقدمها للشعب السوري الشقيق عبر المؤسسات الرسمية ومؤسسات المجتمع المدني".

واضاف "إيمانا من الكويت بدعم كافة الجهود الدولية لتخفيف المعاناة عن الشعب السوري واستجابة لمبادرة السكرتير العام للأمم المتحدة فقد رحب صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه باستضافة المؤتمر الدولي الثاني للمانحين لدعم الوضع الإنساني بسوريا في يناير من العام القادم استكمالا للجهود والمبادرات ذات الصلة".

واكد ان الكويت تحث المجتمع الدولي على المساهمة والمشاركة الإيجابية في هذا المؤتمر لما له من أثر إيجابي للتخفيف من المعاناة الإنسانية في سوريا.

في الوقت ذاته أكد الغنيم على "دور الكويت منذ استقلالها في دعم العمل الانساني في كافة بقاع العالم دون تمييز".
واستدرك بالقول "ليصبح العمل الانساني صفة تتميز بها الدبلوماسية الكويتية وهو ايضا ما تؤكده الكويت في هذا الاجتماع من خلال التعويل على الدور البناء الذي تقوم به المفوضية".

 

×