مجلس الوزراء: تشكيل اللجنة الدائمة لتحسين بيئة الأعمال في الكويت

عقد مجلس الوزراء اجتماعه الأسبوعي بعد ظهر اليوم في قاعة مجلس الوزراء في قصر بيان برئاسة سمو الشيخ جابر المبارك رئيس مجلس الوزراء وبعد الاجتماع صرح وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ووزير الصحة الشيخ محمد عبدالله المبارك الصباح بما يلي:

استهل المجلس أعماله بالإطلاع على الرسالة الموجهة لسمو رئيس مجلس الوزراء من أيدي راما رئيس وزراء جمهورية ألبانيا التي تناولت سبل تعزيز علاقات الصداقة بين البلدين الصديقين وتنميتها في كافة المجالات والميادين.

وبمناسبة انعقاد الدورة الرابعة والثلاثين للمجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربية بدولة الكويت التي تنطلق أعمالها غدا الثلاثاء برئاسة سمو الشيخ صباح الأحمد أمير البلاد ويمثل الجانب الكويتي فيها سمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد وبمشاركة كل من سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك وزير شؤون الديوان الأميري الشيخ ناصر صباح الأحمد ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ صباح الخالد والشيخ محمد الخالد نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية والشيخ علي الجراح نائب وزير شؤون الديوان الأميري والشيخ سالم العبدالعزيز نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير المالية والفريق م الشيخ خالد الجراح نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع والشيخ محمد عبدالله المبارك وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ووزير الصحة ومعالي السيد أنس خالد الصالح وزير التجارة والصناعة ومعالي الدكتور نايف فلاح الحجرف وزير التربية ووزير التعليم العالي ووزير النفط بالنيابة ومعالي السيد احمد فهد الفهد مدير مكتب حضرة صاحب السمو أمير البلاد ومعالي السيد محمد عبدالله أبو الحسن المستشار بالديوان الأميري ومعالي الشيخ خالد العبدالله الصباح الناصر الصباح رئيس المراسم والتشريفات الأميرية ومعالي السفير خالد سليمان الجارالله وكيل وزارة الخارجية ومعالي الشيخ مبارك الفيصل السعود الصباح وكيل ديوان سمو ولي العهد.

فقد أعرب المجلس عن ترحيبه بضيوف سمو الأمير في بلدهم الثاني الكويت متمنيا لأصحاب الجلالة والسمو قادة دول مجلس التعاون الخليجي والوفود المرافقة لهم طيب الإقامة في البلاد ويتطلع مجلس الوزراء بمزيد من التفاؤل إلى هذا اللقاء الأخوي المرتقب على أرض دولة الكويت سائلا المولى القدير أن يوفق القادة في كل ما من شأنه دفع مسيرة المجلس المباركة وتحقيق آمال وطموحات شعوبهم.

كما استمع المجلس إلى شرح قدمه نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ صباح الخالد بنتائج الزيارة التي قام بها للبلاد وزير خارجية المملكة المتحدة ويليام هيغ والتي تم خلالها بحث العلاقات الثنائية التاريخية القائمة بين البلدين الصديقين والقضايا الإقليمية والدولية وبالأخص منطقة الشرق الأوسط وكذلك سبل تعزيز التعاون القائم بين البلدين الصديقين في كافة المجالات والميادين.

واستنادا إلى القانون رقم 116 لسنة 2013 بشأن تشجيع الاستثمار المباشر في دولة الكويت فقد اطلع مجلس الوزراء على عرض قدمه مدير عام هيئة تشجيع الاستثمار المباشر الشيخ الدكتور مشعل جابر الأحمد الصباح حول وضع دولة الكويت في تقرير سهولة ممارسة أنشطة الأعمال لعام 2014 الذي أصدره البنك الدولي في نهاية أكتوبر الماضي مؤكدا على ما يمثله هذا التقرير من أهمية كما شرح للمجلس المنهجية والأسس المعتمدة في التقييم وما شابها من مآخذ وسلبيات تؤثر على موضوعية التقييم منوها بضرورة اتخاذ الخطوات اللازمة لمعالجة تراجع ترتيب دولة الكويت في المؤشر من خلال مراجعة شاملة للنصوص القانونية والإجراءات ذات الصلة ببيئة الأعمال ولهذا الغرض فقد قرر المجلس تشكيل اللجنة الدائمة لتحسين بيئة الأعمال في دولة الكويت برئاسة هيئة تشجيع الاستثمار المباشر بموجب الاختصاصات الموكلة لها بناء على نص المادة الرابعة من قانون 116 لسنة 2013 بشأن تشجيع الاستثمار المباشر في دولة الكويت وعضوية كل من وزارة التجارة والصناعة -وزارة الكهرباء - وزارة العدل وبلدية الكويت لتتولى متابعة الجهود الحكومية الخاصة بالإجراءات المرتبطة بتحسين بيئة الأعمال والتنسيق فيما بينها والتواصل مع المؤسسات الدولية والجهات المعنية بإعداد التقارير والمؤشرات الاقتصادية وتقوم اللجنة بإعداد تقرير دوري يرفع لمجلس الوزراء بالمستجدات والمقترحات التي تراها محققة للهدف المنشود.

كما استعرض المجلس توصية اللجنة بشأن مشروع مرسوم بالموافقة على اتفاقية بين حكومة دولة الكويت وحكومة جمهورية العراق في مجال التعليم العالي والبحث العلمي وقرر المجلس الموافقة على مشروع المرسوم ورفعه لحضرة صاحب السمو الأمير حفظه الله ورعاه.

ثم بحث المجلس شؤون مجلس الأمة واطلع بهذا الصدد على الموضوعات المدرجة على جدول أعمال جلسة مجلس الأمة.

كما بحث المجلس الشؤون السياسية في ضوء التقارير المتعلقة بمجمل التطورات الراهنة في الساحة السياسية على الصعيدين العربي والدولي وبهذا الصدد هنأ المجلس دولة الإمارات العربية الشقيقة بفوز مدينة دبي باستضافة المعرض الدولي (اكسبو 2020) والذي جاء تقديرا للمكانة الدولية الرفيعة التي تحتلها دولة الإمارات العربية الشقيقة على المستويين الإقليمي والدولي ولما تتميز به إمارة دبي من خبرة عريقة في تنظيم وإقامة مثل هذه المعارض الدولية متمنيا لدولة الإمارات العربية الشقيقة كل الرفعة والمزيد من الرقي والازدهار في ظل القيادة الحكيمة لسمو الشيخ خليفة بن زايد بن سلطان آل نهيان رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة.

ومن جانب آخر أعرب مجلس الوزراء عن خالص تعازيه وصادق مواساته بوفاة الرئيس الأسبق نيلسون مانديلا مستذكرا تاريخه الوطني الحافل ونضاله المشهود ضد التمييز العنصري وإسهاماته الإيجابية في إرساء مبادئ العدالة والمساواة مؤكدا بأنه سيظل رمزا شامخا في ذاكرة شعب جنوب إفريقيا والعالم أجمع وقد أحيط المجلس علما بتكليف سمو الأمير لنائب رئيس مجلس الوزراء ووزير النفط مصطفى الشمالي بتمثيل دولة الكويت في المشاركة بمراسم دفن الفقيد الكبير.

 

×